all

دراسة : الثقافة علم وفن

الثقافة جهد إنساني تعطي الإنسان شعوراً بالكرامة . وهي تعبر عن مجموعة القيم التي يؤمن بها أفراد الشعب , و التي تتألف من مجموعة من الأعمال الفنية والمعتقدات وكلها تعني تراث الشعب وتمثل ملكه الخاص .


15857
اللحوم الحمراء من الغذاء إلى الكمالية الموائد فقدتها .. والمواطن نسي طعمها

باتت مادة اللحوم غريبة على موائد المواطنين ، في ظل ارتفاع جنوني لأسعارها ليتجاوز سعر كيلو لحم الخروف الحي 1550 ليرة ولم ينج أيضاً لحم العجل من الارتفاع بعد أن وصل سعر الكيلو في المحال إلى  4000 لي


15857
تحقيــق مصـــور

 شوارع وأرصفة سوق الخضار للباعة والسيارات ، وليس للمواطنين الذين يسيرون على الأقدام، ومع هطول الأمطار بات الوضع أصعب بسبب تراكم المياه بالشوارع لكثرة الحفريات وعدم تصريف المطريات للمياه.


15857
رغيف واحد لكل مواطن في الضاهرية

أكد رئيس لجنة حي الضاهرية عارف اليوسف أن مخصصات الخبز بعيدة كل البعد عن حد سد الرمق ، حيث أوضح في تصريح للفداء أن هناك 20معتمدا في الحي لكن مخصص كل ساكن في الحي هو رغيف واحد فقط ، حيث قام بإحصائية


15857
بطاقة حمراء : مدير شركة محروقات

نتمنى من السيد مدير شركة محروقات إحداث مركز للحصول على البطاقة الذكيه في بلدة شطحة حيث طالب الأهالي أكثر من مرة بذلك عدد سكان ناحية شطحة حوالي 30 الف نسمة واقرب مركز يبعد عن شطحة 30 كم في السقيلبي


15857
بلا مجاملة : إلى متى مديرية التربية ؟

بعد مضي قرابة الشهرين على افتتاح المدارس واستقبال أبنائها الطلبة ، لا تزال بعض المدارس في سلمية بلا كتب لبعض المواد حتى الآن ، كيف سيقدم طلابنا اختباراتهم الشفهية والتحريرية دون كتب ؟


15857
ركاب الشيحة - حماة خارج التغطية مساء

كثيرة هي مشكلات النقل وبالتأكيد لايمكن اغفالها او تجاهلها كونها تتعلق بشريحة واسعة من المواطنين ولاسيما ذوي الدخل / المهدود/ كونهم يعتبرونها ملاذاً آمنا لهم لعدم امتلاكهم وسائل نقل خاصة وأكثر هذه


15857
مستمرة طيلة العام ومكثفة هذا الشهر

 تستمر الحملة الوطنية ضد مرض سرطان الثدي حتى نهاية الشهر الحالي.


15857
دفاتر التحضير للخطة الدراسية

السيد رئيس تحرير جريدة الفداء المحترم:
إشارة إلى ما ورد في جريدة الفداء بعددها الصادر تاريخ 4/10/2018 بالعدد رقم /15840/ حول موضوع ( موضوع دفتر التحضير ) .
نبين لكم الآتي :


15857
الموت الأحمر .. قادم من الغفلة والإهمال حرائق الغابات كارثة مستقبلية .. ثروة لا تقدر بثمن .. فمن المسؤول ؟

حماية الغابات مهمة ذاتية تندفع من رغبة الفرد والمجتمع في حماية هذا الكنز الطبيعي الذي وهبنا إياه الله، والذي لم يستطع حتى اليوم مواطننا أن يقدره ويحافظ عليه، ومع بداية الأزمة التي مر بها البلد ، ا


15856

الصفحات