أشجار تتكئ على ماضيها

وتحت فيّات بطمة شاردة على كتف وادي الثريا تناهب قلبي هديل يمامة ، تتوجع ... تفلّي ريشها المغطس بالدماء الساخنة ، تتململ كقبّرة داهمها صقيع صباح صقيعي ، تتلفت هنا ... وهنا...

حوار مع الجوع مــن طــرف واحـــد

أتذكر أنني قرأت هذا العنوان في أوراق خاصة بأخي المرحوم إبراهيم عندما كنت فتى في المرحلة الإعدادية ,طبعاً هذا ما حدث في منتصف السبعينات من القرن الماضي,وهو لم يتابع تحصيله...

أيــة .. ريــح طيبــة !

أتعلم ... يا صديقي الوفي أن هذه الأمسية الجميلة التي قضيناها معاً وودعنا بها عاماً رحل عنا بكل ما فيه ، من ذكريات بحلوها ومرها ... كانت هاربة من فم الزمن ... قادمة من شتا...

حَــبَّــذَا

كَـقُطْبَيْن نَحْـنُ الـشَّيء مـن اللاشيء الـمَلْـمُوسُ مـن الـمَحْسُوس المَعْـنَوي قَـرِيـنُ الـمَادِّي دَعْ الانـتـظَارَ يَعْـدُو كـــ ذِئْـب يُلَاحِـقُ الـخَـرَاف وامـ...

متمردة

هل أنا شديدة الاختلاف أم أن العالم نمطي إلى تلك الدرجة ؟ هل أحلامي غير قابلة للتحقق أم أن العالم لم يعطني فرصتي بعد ؟ من علينا أن نكره .. من يكرهنا أم من يتظاهر بمحبتنا...

شعر : واريتُ عيدي

واريت عيدي فأنت اليوم أمنيتي ياملء عيني وحرف الضاد من لغتي كم عاتبتني عيون الناس صامتةً إذ ضاق صدري وكان الحزن مكتبتي ناجاه طيفك في الأحلام مبتسماً فاستلقى قافيةً في شطر ...

فلسطين

أضاعوك بالشعارات المزيفة أضاعوا دم شهدائك . أشبعوك خطابات منددة تاهوا عن ميادين القتال ما هَمُّ هؤلاء العربان غيرُ الكأس والنساء . ...... دمشق تنفض عنها غبار الحرب ستبقى ...

خاطرة : أيامي الأولى من كانون الثاني

أجبرتني الحياة أن أكون كاتبة نوعاً ما، لأكتب كل مايدور في مخيلتي, ربما لأخفف ضجيج خيبتي وآلامي, سأحاول أن أكتب القابع داخلي ليخرج ذاك المتمرد الرجيم الذي في فكري لأنه أنه...

القـلـــم

القلم صديقي المخلص أبوح له فلا يفشي سراً لي ، أحدثه فلا يمل حديثي ..لا يقاطعني، صبور على ما أخطه به،مطواعٌ ليدي التي ألفته وعانقته فصار لها رفيقاً، صديق صدوق في زمن عز في...

خاطرة : المغادرون

كثيراً ما نقرأ كلمة ( المغادرون ) في بوابات المطارات ، وكثيراً ما نقرأ كلمة ( القادمون ) في البوابات الأخرى ، فكم هناك من فرق شاسع وكم هناك من معاناة مؤلمة وكم هناك من ان...