ياغائباً أبداَ.. ياحاضراً بدمي!!

خذ نبض قلبي وأشرِع للهوى أفقا
يزهو القصيد ويجتاح الرؤى عبقا
ياليت تعلم كم أهواك يارجلا
من لهثة الشوق في آهاتي انبثقا!
ياليت تعلم كم أغفو على أمل
وأستفيق ودمعي يحرق الحدقا
وأغمر الطيف ياطيفا يعذبني
ياليت طيفك مثلي بالهوى احترقا
وليت قلبك ذاق الآه من شفتي
وخمرة الشوق من كاس الهوى اغتبقا
يا ساكني أملا.. يا قاتلي ألما
قلبي بغير هواك العمر ماخفقا

علام جئت إلى الدنيا معذبة
أصارع الشعر والأقلام والورقا
خلقت منك ومن عينيك .. يا وجعي
ومن هواك جنون الشعر قد خلقا
جبلت منك ومن همس يعتقني
ويستبيح دمائي كلما نطقا
يا ساكني أملا ياغائبا أبدا
يا حاضرا بدمي دينا ومعتنقا
أهواك في سهري ليلا وفي أرقي
وبت أعشق فيك الليل والأرقا

علا عبدالله