الباحث الدكتور ابراهيم فاضل

ولد ابراهيم فاضل في سلمية عام 1933 ، لقنه أخوه «فاضل فاضل» مبادئ اللغة الفرنسية وحفظه بعض أغانيها وهو في السابعة من عمره ثم علمه اللغة الإنكليزية بعد عام 1946م، وتلقى فنون الأدب الشعبي على يد «حسين ناصر» و»علي زينو» بالإضافة إلى أمه وأبيه .
درس في مدرسة نموذج سلمية وانتسب عام 1947م للكلية الوطنية الإنجيلية في حمص .
حصل على إجازة في الفلسفة من جامعة دمشق ثم منح شهادة دكتوراه فخرية من جامعة الإبداع الدولي التابعة للاتحاد العالمي للمؤلفين عن مجموعة أعماله .
عمل ردحاً طويلاً من الزمن في التدريس .. وإلى جانب ذلك كانت له مزرعته التي استطاع أن يسخر فيها معرفته ليطور الكثير من المنتجات الزراعية .
ترك الراحل العديد من المؤلفات المطبوعة منها :
لقاءات الفلاسفة 1988- الفلسفة تبحث 1990- مشروع الجيداء لتحرير الإنسان من الخوارق 1994- جذور الفكر الإنساني 1997 - لعنة بابل- الأغنية الشعبية- الفلسفة تستجوب التاريخ- داعج أخو جازي / قصة بدوية- كور الزهور - عبد السلام بن رغبان / ديك الجن- المعري شاعر بصير- موسوعة الفلسفة- فلاسفة على المسرح- طالي الكنعاني- مذكرات الفلسفة العربية.
وترجم مع أخيه فاضل فاضل أعمالاً عديدة عن الإنكليزية .
كما ترك العديد العديد من المخطوطات التي لم تر النور ، وكم كنا نسمع منه، في جلسات تجمعنا، الكثير من الأفكار التي تظهر سعة اطلاعه واجتهاده في البحث وتحصيل المعرفة .
أمضى حياته دون زواج، بل ظلت المعرفة رفيقة دربه لا تفارقه .
رحل في سلمية بتاريخ 15 آذار 2017 عن عمر يناهز 84 عاماً بعد رحلة غنية مع الفكر والأدب والفلسفة والتاريخ .
إعداد : محمد عزوز

من كتابي ( راحلون في الذاكرة ) الألف الأولى – برسم الطبع.