حبل يشدُّ دمي

تركْتُ قلبي أمامَ البابِ معتكِفا
يجرَّعُ المَوْتَ حبّاً ،لا يقول كفى

و يطرُقُ البابَ مشغوفاً و مُحترِقاً
عساكَ ترحَمُ فيه ، الشّوقَ و الشَّغَفا

و رحتُ أبحثُ عنّي علَّ لي أملاً
بأن أُلاقي لنفسي عنكَ مُنصرَفا

فما وجدْتُ سوى حبلٍ يشدُّ دمي
إلى خلاياكَ ، حتى أبلُغَ الدّنَفا

إيمان الرزوق