رذاذ ناعورة : مايلزم هنا لايلزم هناك

الطقس بشكل عام في بلدنا معتدل الحرارة، ومع ذلك توجد ضمن محافظاتنا مناطق باردة وأخرى باردة جداً, وعندنا سوء توزيع في المحروقات وواضح بالأرقام في محافظة حماة، فما يلزم هنا لايلزم هناك بشكل كبير, فمن غير المعقول أن توزع مادة مازوت التدفئة في مناطق باردة جداً، كما توزع في المناطق الأقل برودة، وبشكل خاص الريف الشرقي للمحافظة وريف مصياف, فهنا المناطق باردة جداً, ويجب أن يؤخذ ذلك بعين الاعتبار فاستهلاك المازوت هنا أكبر بكثير من بقية المناطق ,والكهرباء غير مستقرة وتستخدم في معظم الأحيان للتدفئة, وكذلك مادة الغاز المنزلي تستخدم للتدفئة والطهي, ولايحصل المواطن على أسطوانته إلا كل ثلاثة أشهر تقريباً, والمواطن المستهلك معذور في استهلاكه لأية مادة من مواد المحروقات في الشتاء البارد وخصوصاً من لديه حالات مرضية دائمة وطلاب مدارس وكبار في السن.
المطلوب: الإنصاف في التوزيع حسب التوزع الجغرافي، والأخذ بعين الاعتبار المناطق الباردة جداً في المحافظة, مع العلم أن توزيع المئة الأولى من المازوت لم ينته في بعض المناطق، وكان من المفروض أن يبدأ توزيع المئة الثانية في العاشر من هذا الشهر بناء على كلام مدير المحروقات عند زيارته لصحيفتنا في وقت سابق، ونطالب أيضاً بالانتهاء من توزيع المئة الأولى للبدء إن شاء الله بتوزيع المئة الثانية, فالشتاء لايرحم.

 مجيب بصو