نبض الناس : تصدير لقمة المواطن!

unnamed 1 c76dd
   يعزو الباعة ارتفاع  أسعار العديد  من الخضر  والفاكهة  والبيض  ،  إلى التصدير  للدول  المجاورة  ،  ومنها إلى بعض مشيخات الخليج أيضاً  ،  وهو  ماجعل  سعر  كيلو  البندورة  مابين 600 ـــ 700 ليرة   ،  والبطاطا  نوع جيد تقفز  من  400 إلى  600 ليرة  ،  والبرتقال بـ 650 ليرة رغم كثرته وفائضه   ،  وطبق  البيض تجاوز عتبة الـ 5 آلاف  ليرة. 
  طبعاً  هذا بغض النظر  عن المواد الأساسية  التي ارتفعت أسعارها بشكل كبير  ،  وفقاً لسعر صرف القطع الأجنبي المتحرك يومياً على مدار الساعة ! . 
  وقد كشف وزير التجارة الداخلية منذ أيام  ، أن الوزارة غير قادرة على تخفيض الأسعار  ، ولكنها تعمل على تثبيتها واستقرارها  !.
  وهذا يعني ــ من جملة مايعني ــ أن المواطن واقعٌ بين حجري الرحى  ، حجر التصدير لمواد ضرورية لحياته اليومية  ، وهو  الذي  يكون للفائض  فقط وما يزيد عن حاجة استهلاك  الناس  ،  وحجر التجار الذين يرفعون أسعار المواد الأخرى يومياً  !.
  وأما إلى متى ستستمر هذه الحال التي / يرفلُ / فيها المواطن  ؟فالعلم عند الله  !.
              محمد أحمد خبازي