رذاذ ناعورة : مازوت بالقطارة

 
أصبحنا بمنتصف الشتاء ولاتزال حصة المئة لتر من شتاء السنة الماضية لم توزع للأهالي في قرية الربيعة على أمل أنها ستوزع مع المئة ليتر من هذه السنة لتصبح مئتي لتر لكل عائلة لم تحصل عليها...حيث لم يتم حتى الآن التوزيع إلا لأسر الشهداء..
وقد خاب أمل باقي الأهالي بقرار فاجأ الجميع لأنه لن يتم توزيع سوى مئة ليتر فقط بسبب قلة كمية الوقود المخصصة للقرية .
حيث أوضح رئيس بلدية الربيعة أحمد العمر أنه تم توزيع 200 ليتر على 110 عائلات اي (22000 ليتر ) حسب القائمة ودون أي تجاوز
وذلك حسب القرار القديم الذي نص على توزيع 200 لتر لكل عائلة لم تستفد من الدفعة الثانية من مخصصاتها كما هو مبين في القرار أدناه ونظرا لقلة كمية الوقود المخصصة للقرية وعدم كفايتها والشح في الموارد بشكل عام في البلد تم تعديل القرار بتاريخ 2020/11/20
بحيث يتم توزيع 100 لتر بدلا من 200 وذلك ليتم تزويد أكبر عدد من العائلات كما هو موضح بالصورة 
وافاد رئيس البلدية أن المشكلة الأساسية هي في نقص  الكميات الواردة وان التوزيع سوف يستأنف حسب القوائم النظامية ودون تجاوزات. 
*جنين ديوب