صحتك اولاً.. اعتن بجسمك اليوم .. ليعتني بك غداً

 IMG 20211226 WA0005 ddb81
إن المرأة بكل ظروفها الاجتماعية، سواء كانت موظفة، أم طبيبة، أم مدرسة, أم ربة منزل, عندما تأتي من عملها وتدخل منزلها تندفع بالفطرة إلى مسؤوليتها في المنزل، وهذا الجهد خارج المنزل وداخله يذهب بشكلها وأنوثتها فيسبب لها مشكلات وضغوطات صحية وبدنية ترهق نفسيتها وتذهب بجمالها. 
عزيزتي المرأة لهذا أكتب إليك موضوعي لتحافظي على جمالك مدى العمر.. ماهي مسؤوليتك تجاه سلامة جسدك وصحته؟ 
إذا كان بإمكانك أن تتوقعي المشكلات الجسدية والنفسية التي يمكن أن تسببه لك الضغوطات, فبإمكانك استخدام طرق معينة لمنع بعض من هذه المشكلات أو التخفيف منها أوتأجيلها على الأقل. 
على سبيل المثال يمكنك أن تعتمدي طرقاً معينة للاعتناء بصحتك وأن تثابري على التمارين الرياضية وأن تستخدمي أوقات نومك وراحتك. 
1ـ اعتمدي طريقة حاسمة للاعتناء بصحتك وطريقة حياتك.
أن تعتني بنفسك وتحافظي على كيانك ضمن إطار العيش السهل نوعاً ما.. يعني أن تديري مواضيع صحتك الخاصة بالاستفادة من المحترفين والمتخصصين في هذا المجال, وأن تتعاملي مع الأشخاص من حولك بطريقة تمنعك من أن تكوني ضحية لمزاج الآخرين ولهوهم وتسليتهم. 
إن القاعدة الأساسية لطريقتك بشكل جدي مع صحتك هو أن تعتقدي بأنني أنا السبب في سلامة صحتي واعتلالها. 
ما إن نقبل هذه الحقيقة حتى نمتنع عن الاستسلام إلى الأنظمة الطبية وتوليتها مسؤولية صحتنا. 
وعندما نتحمل مسؤولية صحتنا نقلع عن العادات السلوكية والشراب مثل الإفراط في الطعام والشراب ونمتنع عن التدخين. 
ومن أساسيات الصحة الجيدة التغذية الجيدة, ولكي تحققي حاجات جسمك الغذائية: 
1ـ تناولي وجبات غذائية متوازنة: 
الكثير من الخضروات الطازجة والفواكه والحبوب الكاملة وبعض البروتينات ذات الجودة العالية مع القليل من اللحم الأحمر أو عدمه. 
تجنبي الطعام المالح أو المكرر أو الذي يحتوي على هرمونات أو المليء بالكيميائيات أو الطعام المعدل وراثياً. 
2ـ قللي من السكر والملح والقهوة والكولا والشوكولا.. 
تمارين رياضية بانتظام. 
الرياضة هي أفضل الطرق للحفاظ على جسم سليم وصحيح, والمنصوح به ساعة على الأقل يومياً أو /20/ دقيقة ستكون أقل مايمكن. 
تتضمن هذه التمارين الانحناءات والتمدد والمرونة ,وتمارين الرفع والدفع لقوة العضلات وتعتبر تمارين (الآيروبيك) جيدة ومنشطة للشرايين والقلب. 
إن المرأة التي يستغرق عملها جل وقتها, عليها أن تضع الرياضة في سلم أولوياتها. 
وتذكري إذا ثابرت على (الآيروبيك) بأقل معدل /20/ دقيقة في اليوم لمدة ثلاثة أيام في الأسبوع فسوف تحافظين على مستوى معقول من الوزن, فعندما تقومين بالتمارين تجنين عدة فوائد: 
ـ تضمنين احتراق سريع للحريرات لمدة /12/ ساعة.
ـ تبطئين في علامات التقدم في السن. 
ـ تحافظين على صحة عظامك وعضلاتك. 
ـ تمنعين تراكمات الضغط. 
3ـ استخدمي نومك وأحلامك لبناء حياتك. 
النوم في حياة الإنسان ضروري جداً لصحتنا العقلية والبدنية وقدرتنا على العمل في ساعات اليقظة لأن العقل الباطني قوة عجيبة. 
ويمكن أن تصلي إلى مصادره دون مجهود عن طريق الأحلام في حل المشكلات والنزاعات بأفكار جديدة تكمن في رؤية النتائج والنوم عليها, إليك الخطوات: 
ـ ضعي رغبتك ضمن جملة لاتتعدى السطر الواحد. 
ـ تصوري نفسك تسيرين مع هذا الحل أو الوضع الذي رسمتيه, قولي لنفسك وكرري جملتك ذات السطر الواحد واغفي عليها. 
قد تجدين الحل في وقت متأخر من النوم. 
ويعتقد المحلل (جوينجيان) أن الأحلام تزودنا بمعلومات رمزية على ما يحدث لنا في حياتنا من خلال العقل الباطن. 
عزيزتي المرأة: 
في النهاية, لا أحد يعرف جسمك كما تعرفينه أنت.. حاجاته, متطلباته, مايضره وما ينفعه, وتذكري دائماً (إذا اعتنيت بجسمك اليوم .. فسيعتني بك غداً). 
رامية الملوحي