من محل صغير لبيع الفلافل إلى مطعم سياحي يؤمن 30فرصة عمل ويستوعب المئات يوميا ...

 IMG 20220105 163329 735 4aaa2IMG 20220105 163329 735 4aaa2

 

شهدت منطقة سلحب خلال السنوات القليلة الماضية تطورا ملحوظا في الإستثمار السياحي بفضل التسهيلات اللازمة المقدمة للمستثمرين وماتتمتع به من مقومات الإستثمار السياحي، من حيث المناخ والطبيعة الخلابة وتلبية حاجة السوق السياحية من الكوادر البشرية
صاحب احد المطاعم علي موسى حدثنا عن نشأة المطعم َومايقدمه من خدمات و حركة البيع وكمية الإنتاج َوغيرها حيث قال:
كانت البداية بمحل سندويش فلافل وبيع عصائر وبسكويت وماشابه يبيع فيه الوالد وبمساعدتي انا و أخي وبعدها تطورت الفكره وتبلورت بالتوسع للمطعم وتم الترخيص من قبل وزارة السياحه فعمر المطعم أكثر من خمسة وعشرين عاما حيث حقق المطعم خلال السنتين الماضيتين إنجازات عدة في مجال السياحة وخطى خطوات واسعة حيث أصبح جاذبا لأعداد كبيرة من الزوار داخل وخارج سلحب ليبلغ عددهم أكثر من خمسَمئة شخص أيام العطل والمناسبات والمطعم إنتاجه محلي من حيث تقديم السلطات بأنواعها والمقبلات والمأكولات الشرقية بكافة أنواعها والطبخ بالفخارة َوهي الأكثر طلبا والإنتاج وفير مقارنة بالعام الماضي رغم كل المعوقات وخاصة انقطاع مادة المازوت وحركة البيع جيدة جدا والمطعم يقدم خدمات توصيل خارجية من مأكولات وغيرها للمنازل ويقدم حجوزات للمناسبات من حفلات تخرج و أعياد ميلاد و احتفالات برأس السنة وغيرها
إضافة إلى استقطاب اليد العاملة حيث، بلغ عدد العاملين ٣٠ عامل داخل وخارج المطعم أي مابين المطبخ و بين الطاولات
وقد وصف العامل مهند ربيع تجربته في، العمل بالمطعم وهوموظف فيعمل بعد دوامه من الساعة الثالثة عصرا حتى الثانية عشر ليلا لأنه في ظل هذا الوضع المعيشي وارتفاع الأسعار بحاجة ماسة للعمل لتلبية احتياجات المنزل وتوفير كل مايلزم لأطفاله من واجبات وغيرها والراتب لا يكفي لسد هذه الحاجات فالعمل في، المطعم حفزه وشجعه إذ يكفي قوته اليومي شاكرا حامدا ربه على، نعمه
وللخبرة دورها أيضا التي تتمثل بالعامل عماد اسماعيل الذي، عمل في المطعم خمسة عشر عاما فقد أضافت له فن التعامل مع الناس و اتكيت الإستقبال وهذا العمل هو مصدر رزقه الوحيد الذي يجله ويحترمه ليوفر من خلاله مستلزمات الحياة لعائلته إذ يعمل من العشر ساعات ومافوق فالعمل بنظره رزق وجهاد في سبيل الله
وللزائر الذي، يقصد المطعم كلمته حيث عبرت المحامية حنان حسين عن شعورهاوفرحتها بمايقدمه المطعم من خدمة واهتمام ورعاية بالزائر فهي من المتوددين أسبوعيا للمطعم لأهمية موقعه على أطراف البلدة َولقمته الشهية وأسعاره المناسبة مقارنة بمطاعم أخرى زارتها على مستوى الغاب هوالمطعم الأفضل لديها.
وقالت لما إبراهيم : المطعم يتميز بإدارته واستقبالهم الرائع للضيوف و لقمتهم الشهية والأريحية الموجودة في المطعم تعطي حافز للزائر بأن يعيد الزيارة مرات متتاليه
والمطعم يسعى إلى تأكيد نجاحه الذي تحقق ويسعى إلى كسب موقع جديد بالتوسع في البناء ضمن المقومات والإمكانيات المتوافرة لتقديم كل ماهو أفضل هذا ماأكدته إدارة المطعم والعاملين فيه لأن عنوانهم التميز و المنافسه والسعي نحو الأفضل

إيفانا ديوب