أمسية نادي المثقفين ملونة بالمحكي والنثري والموزون

مزيج من الإبداع الشعري المحكي والنثري والموزون بالإضافة لمشاركة إعلامية وموسيقية ضمها برنامج أمسية نادي المثقفين في صالون سلمية الثقافي الذي قدمته الشاعرة نظام وسوف والبداية كانت مع الشاعرة أميرة القطلبي التي ألقت نصاً بعنوان: / أنا سلمية / تبعها محسن عدرة بمحكية / الأميرة النائمة / وثلاثة نصوص خليلية / وقوف على الأطلال - جميل بثينة - بوح العناق /
بعد ذلك قرأ منذر استانبولي / وجهك نور/ وهو نص محكي غزلي وألقى وعد أبو شاهين / قول الزور - مقارنة /
شاعر « الفرادة» نزار فخور قدم بأسلوبه الشيق/ ستباسي - أيا ثغر الحبيبة - جملة فعلية / بينما قرأ
أيمن ياغي / يداهم عطرك صبحي - عيونك - هيك حلوة المرا / وهي نصوص محكية و تبعه الشاعر زياد زهرة بقصائد تراوحت بين النثري والمحكي منها / اليوم - الأنثى - زهرة الصباح /
أما المشاركة الإعلامية فكانت للإعلامي فاتح كلثوم الذي قرأ زاوية بعنوان: / اعترافات شعر / وهي زاوية نشرها في الزميلة صحيفة تشرين ضمن زاوية آفاق واختتم المشاركات الشعرية الشاعر حسين الفيل بـ / نصف الروح - فؤادي على الأيام /
و في الفقرة الفنية الختامية قدم المطرب وليد زينو برفقة الفنان جهاد شتيان على الكمان ونور الدين ياغي على آلة العود مجموعة من الأغاني التراثية والطرب العراقي .

حماة -عهد رستم