عبد السلام حلوم : أشكر كل من قدر حرفي

الشاعر والأديب عبد السلام نجيب حلوم من مواليد حماة 1967 -إجازة في اللغة العربية 1995 -ماجستير في علم تحليل الخطاب 2002 - جامعة البعث - مدرس في ثانويات المحافظة - محاضر جامعي متخصص .
يقول الشاعر حلوم عن بداياته :
منذ نعومة أظفاري أحببت اللغة العربية وعلومها ليتجسد بعدها هذا الحب عشقاً للشعر وذلك لأنني أنتمي لجيل مدمن للقراءة والمطالعة ومتابع جيد لما ينشر في الصحف والمجلات المتخصصة من نتاجات أدبية كالشعر والرواية والقصة آنذاك ، ليتبلور كل هذا الاهتمام والمتابعة عشقاً للشعر متأثرا بكل حرف كتبه الشاعر الكبير نزار قباني لدرجة أنني أحببت كل ماكتب في تلك الفترة وبعدها .
ثم تابعت دراسات عليا مع كبار الدكاترة مثل سمر روحي الفيصل وطاهر الحمصي ود. راتب سكر ومحمد فلفل وغيرهم، وكان لهم كبير الفضل بصقل موهبتي لغوياً وأسلوبياً ، بعدها حصلت على شهادة الماجستير بإشراف الدكتور جودت إبراهيم عام 2002 من جامعة البعث في علم تحليل الخطاب ، طبعت المئات من قصائدي وكتبت عشرات المقالات، وعملت في مجال البحث والنقد محاولاً تطبيق نظرياتي بالشعر في ابتكار موسيقا جديدة بعد خمسة عشر قرناً من الإيقاعات الوزنية التقليدية.
أما عن مشاركاته يتابع حلوم :
شاركت بالعديد من قصائدي عبر المنتديات العربية والحمد لله ترجمت لي الكثير من قصائدي للإنكليزية والفرنسية وكذلك الإسبانية ، فنصوصي لاأوثقها بديوان محدود الانتشار وإنما أحاول توثيقها في منتديات تمتد من بغداد للقاهرة للجزائر وفيينا وباريس ، كما أنني شاركت ضمن الشبكة العنكبوتية وحصلت على مئات الجوائز من مواقع مختلفة حول العالم ومن أهم نصوصي التي ترجمت :
«ياأصل الحضارات» إلى الفرنسية بعد أن ترجمت سابقاً إلى الإنكليزية ونشر في صحيفة بفيينا ، وأيضاً نص» قلبي وردة حمراء «وغيرهم من النصوص والقصائد .
فالشعر أرقى وأنقى ..
والشاعر بالشعر يسمو إلى ذرا الذوق . .
ورغم مايسجله من شوق وتوق..
فإنه في حياته يعيش بدين الصدق . .
ديدنه العمق . .

حماة - عمر الطباع