حزور (التفاحة الحمراء) الغافية في أحضان الطبيعة

حزور كلمة (آرامية) والتي تعني التفاحة الحمراء بالآرامية ، تتربع هذه القرية الساحرة في أحضان الطبيعة الجميلة وتتميز بكثرة ينابيعها العذبة والصافية والمتداخلة مع الطبيعة في مشهد ساحر مع وجود العديد من المقاصف والمطاعم والمتنزهات الشعبية.
الأمر الذي ساهم في شهرة هذه المنطقة فازداد عدد زوراها وسياحها لجمال طبيعتها وتوفر العديد من
(الإمكانات الرائعة لصناعة السياحة الطبيعية والاستجمامية)، حيث تعد حزور موقعاً سياحياً غير مسجل.
ومصيفاً طبيعياً بكراً حيث الطبيعة الخلابة والغابات الدائمة الخضرة والزهور من كافة الأنواع والأصناف الملتفة حول البيوت وفي الطرقات وداخل المنازل بالإضافة للعديد من الآثار القديمة حيث سكنها الإنسان حيث دلت الآثار الموجودة بأنه سكنها الانسان منذ أقدم العصور.
تشتهر حزور بزراعتها المتنوعة ومن أشهر زراعتها نجد الزيتون والتفاح وغيرها من الأشجار المثمرة بالإضافة لأغلب أنواع الخضرة. ازدهار صقور