المــرأة الســورية أيقـــونـــة النصــــر

تحدث سامي طه مدير الثقافة بحماة عن مهرجان المرأة السورية للفداء فقال: انطلق مهرجان المرأة السورية أيقونة النصر بالتعاون بين مديريتي الثقافة في حماة والرقة يوم الثلاثاء 10/3/2020 تزامناً مع اليوم العالمي للمرأة ..
المهرجان هو عربون وفاء وتقدير لمكانة وعطاءات المرأة السورية في مراحل بناء الحضارة السورية كافة.
كان اليوم الأول حافلاً بالأنشطة الرائدة حيث كانت كلمة محمد العبدون مدير ثقافة الرقة تحدث خلالها عن أهمية الإضاءة على ماقدمته المرأة السورية وإرادة الحياة التي ضختها في شرايين الوطن فهي أم الشهيد وزوجة المدافع عن كرامة الوطن.
ثم كانت كلمة آسيا الماشي وهي إحدى السيدات السوريات اللواتي قدمن خلال الأزمة الكثير .. وتم تكريم مجموعة من السيدات أمهات الشهداء والإعلاميات وسيدات المجتمع ، وتم عرض فيلم توثيقي لدور ومكانة المرأة السورية مع الإشارة إلى الدور الرائع لسيدة الياسمين التي تحدت الآلام وكانت نعم السند لزوجها وللمجتمع السوري وانتصرت على المرض والألم.
بعدها قدمت فرقة الرقة للفنون الشعبية عرضاً فنياً راقصاً بعنوان: (درب الغزلان) وسط حضور جماهيري حاشد في مدرج دار الأسد للثقافة.
اليوم الثاني شهد لقاءات فكرية تضمنت محاضرات عن دور المرأة اقتصادياً وإعلامياً وثقافياً وسياسياً وكانت سيدات المنابر قامات نسائية أثرت المشهد السوري الحافل ..
مدير الثقافة بحماة سامي طه تحدث عن هذا المهرجان حيث قال : أن نخصص للمرأة السورية مهرجاناً لاحتضان عطاءاتها فهو أقل واجب تقدمه الثقافة لها .. إن المرأة السورية هي المجتمع بكامله وليست نصف المجتمع والتاريخ يشهد لها بالحضور الإنساني في شتى مجالات العطاء فهي الخنساء وهي الأسرة وهي القاضية والطبيبة والمقاتلة كتفاً إلى كتف إلى جانب الجندي العربي السوري ومن هذا المهرجان نحيي كل امرأة أدركت أًهمية وجودها فجادت سخاء وكرماً في مجتمع بأمس الحاجة لها..
واختتم المهرجان يوم الخميس في 12/3/2020 حيث أصبح تقليداً سنوياً.

حماة -جينا يحيى