منح 346 موافقة بيئية لأغراض تجارية وصناعية وتفتيش 24 منشأة بالمحافظة

أوضح مدير البيئة المهندس سامر الماغوط أنه تم خلال العام منح 346 موافقة بيئية مختلفة.
وتضمنت الموافقات منح 107 موافقات بيئية على استكمال إجراءات الترخيص من خلال لجان وشعبة التراخيص البيئية و61 موافقة بيئية على الاستثمار و30 موافقة على الموقع.
وتم أيضاً منح 148 موافقة بيئية لدائرة السلامة الكيميائية لاستيراد المواد الكيميائية شملت 122 موافقة لأغراض صناعية و26 موافقة لأغراض تجارية.
وأضاف الماغوط : إنه بلغ عدد المنشآت التي تم إجراء التفتيش البيئي لها من خلال شعبة التفتيش البيئي 24 منشأة.
وفي المرصد البيئي الوطني تم تعديل شريحة محطات معالجة الصرف الصحي بإضافة عدة حقول ، حيث إن جميع الحقول مجهزة من أجل إدخالها إلى برنامج /NEO/ الخاص بالمرصد البيئي الوطني بالإضافة إلى إدخال شريحة محطات معالجة الصرف الصحي إلى برنامج / NEO/ وتم إدخال /4/ معلومات عن معاصر الزيتون إلى برنامج / NE6/ وإدخال بيانات 6 منشآت خاصة بمعاصر الزيتون إلى برنامج / NE6/ وتحويل شريحة معاصر الزيتون إلى ملف /ExceL/ وذلك من أجل الطباعة ومراجعة الدورة الثانية للمرصد الوطني البيئي /معالجة الصور الفضائية/ وتحديد إحداثيات على برنامج /GOOgLeErath/ لمنشأتي/الشركة الأهلية للزيوت ومعمل بوظة/ وتحديد إحداثيات على البرنامج لمنشآت صحية متعددة.
وأشار الماغوط إلى أنه تم حضور بعض من أعضاء فريق المرصد البيئي الوطني لدورة تدريبية في العواصف الغبارية في مقر الهيئة العامة للاستشعار في تحميل الصور الفضائية لشهر أيار من عام 2018 كأول مرحلة من تطبيق دورة العواصف الغبارية وتم تحديد إحداثيات منشآت سياحية.
وتم تحويل الصور الجيوغرافية لشهر حزيران من عام 2018 إلى نظام وإحداثيات /UTM zoNe37/ بالإضافة إلى قيام المديرية مع مكاتبها في المناطق بإقامة فعاليات عديدة وهامة في مواقع متنوعة تصب أغلبها في الندوات البيئية التي تعرف بالبيئة وكيفية الحفاظ على الموارد الطبيعية ومحال النظافة في المدارس والحدائق وتوزيع البروشورات وندوات ثقافية تحض على الحفاظ على نظافة البيئة والمشاركة في حملات الإصحاح البيئي بالتعاون مع مجلس مدينة حماة وجمعية أصدقاء البيئة ومديريتي التربية والصحة في أحياء متفرقة من المدرسة والمشاركة في افتتاح معارض متنوعة وورشات عمل بيئية والتوعية حول مرض الليشمانيا وتم أيضاً معالجة الكثير من الشكاوى البيئية في أماكن متفرقة من المحافظة والتواصل مع أصحاب الشكاوى لحل مشكلاتهم ضمن عمل مديرية البيئة.

حماة - أحمد حمود