50% من النقاط الضوئية بالليدات في محردة

كشف رئيس مجلس مدينة محردة المهندس جوني صدير عن الانتهاء من مشروعي صرف صحي بطول 700 متر وبقيمة 17 مليون ليرة للأحياء المتطرفة عن المدينة، بعد أن كان الأهالي يستخدمون الحفر الفنية للصرف الصحي كما تم تسليلك 800 متر من الطرقات بالحجر المكسر بشكل إسعافي في فصل الشتاء حتى يستطيع المواطنون التنقل في المدينة بعيداً عن الأوحال ومياه الأمطار، ريثما يتم تنفيذها أو تعبيدها بشكل نظامي.
وفي خطة هذا العام توجد عدة مشاريع للطرق والصرف الصحي، سيتم مناقشتها في المحافظة مع الجهات المعنية وبالتالي سيكون لها آثار إيجابية في تخديم المواطنين في مدينة محردة.
وفيما يتعلق بالأعمال الأخرى، أكد المهندس صدير أنه تم إعطاء مديرية النقل قطعة أرض بمساحة 150م2 لإقامة بناء لدائرة فرعية بالإضافة إلى ساحة بمساحة ألف م2، وإن إنشاء هذه الدائرة سيساهم في تخفيف الأعباء المادية ومشقة السفر إلى مدينة حماة أو المناطق لإجراء المعاملات بمختلف أنواعها والتي تتعلق بالنقل، ونظراً لعدم وجود الحراج فقد تم تخصيص 7 دونمات جنوبي مدينة محردة وهي أرض ملحوظة لإقامة كراج من أجل سهولة الوصول إلى مدينة حماة والخروج من محردة، بسبب وجود طلاب كثر، وسيتم طرح هذا الكراج في الاستثمار وهو مشروع خدمي تعود فائدته إلى إنجاز أعمال خدمية (ريوع مادية).
كما تم تنفيذ 50% من عدد النقاط الضوئية بالطاقة البديلة (ليدات) وهي لمبات من نوع ليدات واستهلاكها اليومي لا يتجاوز 35 واط بالساعة بينما اللمبة الغازية استهلاكها 250 واط بالساعة، وبالتالي فإن الليدات توفر في استهلاك الطاقة بشكل كبير.

حماة ـ محمد جوخدار