صنوبر وزيزفون وثمار تحريج100هكتار تعرضت لحرائق وتعديات

أعادت مديرية زراعة حماة تحريج نحو/100/هكتار من المواقع الحراجية والغابات التي تعرضت فيها الأشجار للتعديات من عمليات قطع عشوائي وحرائق خلال الفترة الماضية.
وأشار رئيس دائرة الحراج بالمديرية المهندس عبد المعين صطيف إلى أن عملية التحريج تضمنت غرس مختلف الأنواع الحراجية من غراس الصنوبر الثمري والزيزفون والغار وغيرها في مواقع المشرفة والبستان والفندارة والمجوي وكاف الحبش وعين حلاقيم بمنطقة مصياف وعلى جانبي طريق عام دمشق –حماة- حمص إلى جانب تنفيذ حملة تشجير تطوعية ومبادرة سورية بشجرها بتحلى للنقيب الجريح علي محسن علي والتي تضمنت زراعة 5000 غرسة في موقع الكفير على مساحة 7هكتارات.
ولفت إلى مواصلة المديرية تنفيذ خطة التحريج للموسم الحالي والتي تتضمن زراعة 200هكتار في عدد من المواقع والغابات الطبيعية والاصطناعية في المحافظة بالأشجار التي تناسب طبيعة المنطقة لافتاً إلى أن الخطة تشمل تحريج نحو 50 هكتاراً في موقع عين حلاقيم و130هكتاراً في مواقع المشرفة والمجوي وكاف الحبش و20هكتاراً على جانبي الطريق العام حماة-حمص-دمشق منوهاً بأن عناصر الضابطة الحراجية نظموا منذ بداية العام الحالي 6 ضبوط  منها ضبطي مخالفات قطع وتشويه مناطق حراجية وضبط بمصادرة أحطاب مختلفة معدة للبيع بشكل مخالف و2 ضبط تعديات وكسر على الأراضي الحراجية ومخالفات متعددة.
وأشار إلى أنه تمت مخاطبة الجهات المعنية للمساعدة في التخفيف من التعدي على الحراج وضرورة تعاون الوحدات الإدارية والفعاليات في هذا الشأن داعياً المواطنين الراغبين بتأمين الحطب إلى مراجعة المديرية للحصول عليه بطريقة قانونية من خلال تقديم طلبات الحصول على نواتج ترابية وتنمية الغابات.

حماة - سهاد حسن