اللحوم تحلق .. والمواطنون يتلظون لهيب أسعارها

خراف 2dcc5
يشكو المواطنون في السوق المحلية من ارتفاع أسعار معظم المواد وبخاصة اللحوم الحمراء التي أصبحت حلماً في استهلاكها من قبل ذوي الدخل المحدود الذين يتلظون لهيب أسعارها ، وحتى أسعار الفروج هي الأخرى لم تسلم من الارتفاع وإن كان بدرجة أقل.
ويتساءل هؤلاء المواطنون إلى متى سيظل التجار هم المتحكمون في قوتهم وأسعارهم ، وهل عجزت الجهات المعنية عن كبح جماح هذا الارتفاع فإذا كانت الحجة والشماعة التي اعتدنا عليها هي سعر الصرف فهو الآخر قد انخفض في الأيام الماضية إلى مستوى كبير ، الأمر الذي يضع عدة إشارات استفهام حول واقع أسعار اللحوم في المحافظة.
من دائرة الأسعار في مديرية التجارة الداخلية عمار حمرا قال :
لا شك أن لحوم غنم العواس الحي شهدت ارتفاعاً في أسعارها وهذه حقيقة ، من /1450/ ليرة للكغ الواحد إلى /1700/ ليرة دفعة واحدة.
والسبب في ذلك أن هذه الفترة هي عملية تسمين الولادات التي بدأت في شهر كانون الثاني الماضي وتحتاج لتكون معدة للذبح إلى /4/ أشهر لتكون جاهزة للبيع ، وهي مرحلة تمر بها جميع المواشي ، حيث يباع حالياً الكغ الواحد من ذكر العواس أو الجدي بنسبة 20% دهنة في محال القصابة /3900/ ليرة و50% دهنة /3600/ ليرة ولية غنم /2300/ ليرة ولحم زورة عواس /2900/ ليرة وسودة أو قلوب غنم عواس /2500/ ليرة وطحال أو كلاوي غنم عواس /2000/ ليرة ، أما لحم العجل الحي القائم فسعر الكغ الواحد مابين 1250-1350 ليرة وهو مرتفع بلا شك بسبب الاعتماد على الاستيراد بشكل كبير، والإنتاج المحلي لا يزال قليلاً جداً ، حيث يباع الكغ الواحد في محال القصابة لحم عجل أو جمل 15% دهنة /3500/ ليرة و25% دهنة /3200/ ليرة ولحم بقر 15% دهنة/2800/ ليرة و25% دهنة /2600/ ليرة وسودة أو قلوب عجل أو جمل /1800/ ليرة وكلاوي /1500/ ليرة وطحال /800/ ليرة وتم تحديد أجور الشوي للكغ الواحد /350/ ليرة.
أما أسعار الفروج فهي تقريباً معتدلة (مستقرة نوعاً ما) حيث يباع الكغ الواحد (حي) من أرض المدجنة /650/ ليرة وللمستهلك /700/ ليرة.
خلاصة القول:
يأمل المواطنون ونحن منهم أن تكون هناك رقابة من الجهات المعنية على السوق وعدم تحكم التجار بسعر أية مادة ومنها اللحوم ، لأننا أصبحنا ضحية جشعهم وطمعهم ، وتحرير مخالفات بحق من تسوّل له نفسه التلاعب أو الغش أو زيادة في الأسعار ، ليكون عبرة لمن يعتبر.

حماة - الفداء