موجات الصقيع .كيف يواجهها الفلاح

العدد: 
15459
التاريخ: 
الأربعاء, 15 شباط 2017

آلاف الدونمات الزراعية تضررت بسبب الصقيع ومنها محصول الشوندر السكري الذي ضربه الصقيع فلم يبقِ ولم يذر وهو من أكثر المحاصيل تأثراً بموجات الصقيع. وهذا ما حذا بمجلس الوزراء اليوم لتسليم الفلاحين  الذين تضررت محاصيلهم بذار الشوندر السكري مجاناً. 

وتتعرض معظم مناطق مدينة حماة سنوياً إلى موجات من الصقيع التي تؤثر سلبياً على مواسم المزارعين ومنتجاتهم؛ فيخسرون بذلك مبالغ طائلة يعتمدون عليها في تأمين حياتهم المعيشية. فتنخفض درجات الحرارة في كثير من الأحيان إلى ما دون الصفر في العديد من المناطق خلال فصل الشتاء، لنستيقظ حينها ونرى طبقة من الصقيع تغطي مساحات واسعة من الأراضي مُتسببة بخسائر مادية فادحة في بعض القطاعات حالها حال الثلوج.

ولعل أكثر القطاعات خسارة عند دخول موجات البرد وتشكل الصقيع هو القطاع الزراعي الذي يتكبد خسائر فادحة سنوياً بسبب تجمد النباتات كنتيجة لعدم اتخاذ الإجراءات الوقائية لحماية النباتات من الصقيع، حيثُ تعمل موجات الصقيع على تلف مساحات شاسعة من الأراضي الزراعية.

فعندما تنخفض درجات الحرارة إلى ما دون الصفر ، تبدأ المياه بالتجمد بأنسجة النباتات وعند تجمدها تتمدد بشكل كبير وهو الأمر الذي يؤدي إلى تلفها وموتها.

مميت المحاصيل

الفلاح طلال شحود حدثنا عن تعريف الصقيع على حد معرفته كمزارع قائلاً: «يعدّ الصقيع في عرف المزارعين من أكثر الظواهر الطبيعية تأثيراً في المزروعات والمحاصيل الزراعية، حيث يؤدي إلى موت المحاصيل وأحياناً موت المزروعات الشجرية كاملة، وهي التي تحتاج إلى سنوات حتى تعود كما كانت.

ويضاف إلى الصقيع في تأثيراته السلبية بالمزروعات ما يسمى محلياً "الهواء الأسود" أو الشمالي – القطبي، ومن نتائجه موت الأشجار في مناطق مروره بالكامل خاصة عند الوديان والسفوح الجبلية المواجهة لجهة الشمال

وحول دلائل اقتراب هبوط الصقيع في العرف الريفي قال: «بحسب خبرة أهل الريف فإن هناك العديد من المؤشرات على قرب حدوث الصقيع، ومنها أن الفترة التي تلي الأيام المثلجة هي أيام صقيعية عادةً، وكذلك ليالي "الصحو" المبللة أي التي تعقب هطول المطر، أما الليالي "الصحو" غير المبللة فتشهد صقيعاً خفيفاً .

كما تحدث المزارع "عزيز محمد" عن الإجراءات التقليدية المنفذة من قبل المزارعين لحماية المزروعات من الصقيع، قائلاً: «من الصعب حماية المزروعات من الصقيع وتأثيراته السلبية بالكامل، لكن هناك عدد من الإجراءات يلجأ إليها المزارعون للتخفيف من تلك التأثيرات، وأهمها تلك المزروعات التي يمكن حمايتها وتغطيتها

 
 
 

بواسطة النايلون ليلاً وخلال الصباح الباكر، ويمكن اللجوء إلى هذه الطريقة عندما تكون الأشجار قليلة العدد كأشجار الليمون والبرتقال في حاكورة البيت، أو الغرسات والشتلات الصغيرة في المزرعة.

كما يلجأ المزارعون إلى تسميد أشجارهم بمخلفات الحيوانات، فمن المعروف أن هذه المادة تمنح التربة حرارة مستمرة؛ وبالتالي تساهم في منع تجمد التربة حول سوق الشجر أو التخفيف منه، ومن الطرائق الشائعة إشعال النيران بين الشجر بهدف خلق الحرارة التي تمنع هبوط الصقيع في الموقع

كيف نقاوم الصقيع

وسألنا المهندس الزراعي "محمود العلي" حول الحلول التي يقدمها للمزارعين في هذا المجال، فأجاب: «تتألف النباتات من نسج حية يدخل في تركيبها الماء الذي يلعب الدور الأساسي في التفاعلات الحيوية ضمن الخلايا النباتية لاستمرار نموها، لذا فإن انخفاض درجات الحرارة إلى الصفر وما دونه يؤدي إلى تجمد الماء ضمن هذه الخلايا وبالتالي موتها.

وهناك تحولات فيزيولوجية وكيميائية في تركيبها وسلوكها لحماية نفسها وتأقلمها مع الظروف البيئية السائدة، وتزيد من مقاومتها كتساقط الأوراق خلال فصل الخريف، وتوقف النمو وزيادة الثخانة في أغلفة الخلايا والأنسجة النباتية، وتقليل نسبة الماء فيها، وكذلك تغليف البراعم بأغشية وغير ذلك

وأضاف: «تختلف تأثيرات الصقيع بالمزروعات بحسب أنواعها وأعمارها ومراحل نموها واتجاه ومكان زراعتها وارتفاعها عن سطح البحر. تبدأ أضرار الصقيع على المزروعات في فصل الخريف، خاصة عندما تكون المزروعات في طور النمو ولم تتوقف بعد؛ حيث يؤدي إلى موت "النموات" والأوراق الغضة، لذا يجب عدم التأخر في المزروعات الصيفية، وعدم المغالاة في تسميد وري الأشجار المثمرة خلال الصيف كي لا تنمو الفروع والبراعم الغضة تحسباً للصقيع الخريفي المبكر.

 
 
 

شتاءً فإن أضرار الصقيع تكون أقل ما يمكن أو معدومة على الأشجار المتساقطة الأوراق والمحاصيل الزراعية الشتوية والزيتون، أما الضرر الأكبر فيكون مع الصقيع الربيعي الذي يأتي خلال شهري آذار ونيسان خاصةً إذا كان شهر شباط دافئاً، حيث تنتهي مرحلة السكون وتنمو النباتات وتتفتح البراعم الغضة لتكّون أوراقاً وأزهاراً، فيأتي الصقيع كالكارثة حينها كما حدث في نهاية آذار عام 2014 حينما قضى الصقيع على "النموات" الخضراء الغضة للأشجار المثمرة محدثةً خسائر اقتصادية كبيرة، أما إذا كان شهر شباط بارداً ولم تبدأ النباتات بالنمو فتكون الأضرار أقل.

أما عن الحلول الواجب توافرها في هذه الحالات، فأكد: «الوقاية من الصقيع الربيعي وأضراره صعبة للغاية، ولا بد من متابعة محطات الرصد الجوي بدقة ومراقبة التنبؤات الجوية، وبالتالي أخذ الاحتياطات اللازمة بغية التقليل من الأضرار. وأهم الإجراءات التي على المزارعين اتخاذها تتمحور بزراعة أصناف متأقلمة مع البيئة المحلية، وتتأخر في نموها لتفادي الصقيع وتسميد المحاصيل والأشجار.

حلول وإجراءات

 
 
 

أولاً القيام بتغطية النباتات ذات الحساسية العالية من البرودة بالأغطية البلاستيكية والزجاجية والقش والخيش واستخدام طرق الري الرذاذي للنبات ومُتابعة النشرات الجوية التي تُصدرها الجهات المعنية أولاً بأول واتباع جميع الإرشادات الخاصة بمثل هذه الأحوال الجوية، وكذلك اتباع طرق الوقاية التالية:

الوقاية بالتغطية: بدأت تعتمد هذه الطريقة حديثاً على تغطية النباتات الزراعية بالبلاستيك، بعدما كانت تعتمد قديماً على تغطية النباتات بأكوام القش التي كان الأجداد يستخدمونها قديماً.

الوقاية بواسطة المراوح: يُكافح الصقيع بواسطة مراوح كبيرة يكون قطرها ما بين 2.5-4 م تدور بسرعة 900-1300 د/ساعة والقوة اللازمة والضرورية للهكتار الواحد هي 20-30 حصان.

الوقاية بواسطة السقاية: حيث تزيد السقاية في حماية النبات ضد الصقيع لأنها تزيد من رطوبة التربة والجو وإن الحرارة التي يطلقها الماء عند تجمده تؤخر هبوط درجة حرارة الهواء ولكن لهذه الطريقة محاذير إذ إنها تعطي النباتات والأشجار كمية كبيرة من الماء مما يجعل النباتات تتضرر من هذه المياه.

الوقاية بالرش الرذاذي: وتعد هذه الطريقة من أفضل الوسائل لأن الحرارة الكامنة التي يطلقها الماء أثناء تجمده تؤخر تشكل الصقيع، وقد بينت التجارب أنه يمكن الحصول على ارتفاع في الحرارة حوالى 4 م وإن مكافحة الصقيع بهذه الطريقة يحتاج فيها الهكتار بالساعة 8.30 طن ماء عندما تكون درجة حرارة الماء 10 م.

الوقاية بالتدفئة: تعتمد هذه الطريقة على تدفئة الهواء مباشرة بواسطة أجهزة خاصة ويُستخدم الزيت أو قطران الفحم أو أية مواد أخرى قابلة للاحتراق، ويُشترط لاستخدام هذه الطريقة أن تكون الرياح هادئة حتى تتمكن المنطقة المحيطة من حفظ حرارتها.

كلنا أمل ألا تؤثر موجات الصقيع التي تحل بالبلد على المزروعات ولكن لابد من أخذ الاحتياطات التي تساعد على حماية المزروعات.

 

 

 

 

 

 

الفئة: 
الكاتب: 
ازدهار صقور

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة