تأهيل محطات مؤسسة المباقر وترميم أبقارها استيراد كميات كبيرة من الأبقار والبكاكير الحوامل

العدد: 
15607
التاريخ: 
الأربعاء, 11 تشرين الأول 2017

 إن الحرب المدمرة التي تستهدف الشعب السوري والاقتصاد الوطني خلّفت أزمة حقيقية على جميع المستويات ومنها الثروة الحيوانية التي باتت تلفظ أنفاسها الأخيرة وخاصة المباقر التي شكلت على مدى السنوات الماضية قبل الأزمة استقراراً كبيراً في أسعار اللحوم والألبان والأجبان وكانت مصدر رزق للكثير من الأسر الفقيرة الريفية.

وحرصا من الحكومة على إعادة الاستقرار والهدوء إلى الساحة السورية فإنها توجهت إلى استيراد لوازم إعادة العمل الإنتاجي إلى ماقبل الحرب عبر استيراد الأبقار والمعدات اللازمة للتربية كما وجهت بضرورة إعادة تأهيل المباقر. عن ذلك يحدثنا المهندس عباس الجلاد المدير العام لمؤسسة المباقر :

13 ألف رأس بقر

 عن الأصناف والاستيرادات الموقعة بين المؤسسة والمؤسسات الأخرى يقول الجلاد:

تم وضع الشروط والمواصفات الفنية لاستيراد بكاكير حوامل من عرق : فريزيان – فريزيان هولشتاين – هولشتاين فريزيان- هولشتاين – الأبيض والأسود – الأحمر والأبيض .

 وقد وقعت المؤسسة العقود التالية:

  • العقد رقم /1/ لعام 2017م المبرم مع شركة بروترد غروب لتوريد 1600 بكيرة حامل.
  •  العقد رقم /10/ لعام 2017م المبرم مع شركة فكتوريا للتجارة لتوريد 1400 بكيرة حامل.
  •  العقد رقم /13/ لعام 2017م المبرم مع شركة فكتوريا لتوريد 5000 بكيرة حامل .

تأهيل المؤسسة وتجديد القطعان

 وعن تأهيل المؤسسة وتجديد القطعان يقول الجلاد:

 بناء على توجهات الحكومة بإعادة تأهيل المؤسسة وتجديد قطيعها وحسب توصيات اللجنة الاقتصادية فقد تم إقرار مجموعة من المشاريع وفقا لمايلي:

  1. مبقرة فديو / محافظة اللاذقية: حيث وافقت الحكومة على تنفيذ وحدة تصنيع ألبان  ومعمل تصنيع أعلاف  وبناء حظيرة جديدة وتنفيذ مخمر حيوي لإنتاج الغاز والطاقة البديلة وتنفيذ وتجهيزمستوصف بيطري وحفر آبار جوفية وشراء ملحقات زراعية وذلك بقيمة إجمالية1 مليار و64 مليون ل.س
  2. مبقرة جب رملة  بحماة : وافقت الحكومة على تنفيذ وحدة تصنيع ألبان ومعمل تصنيع أعلاف وأعمال صيانة للحظائر عدد 2و إعادة بناء تصوينة وسور للمبقرة و تنفيذ مخمر حيوي لإنتاج الغاز والطاقة البديلة وتنفيذ وتجهيز مستوصف بيطري وتحويل محركات السقاية على الآبار من الديزل إلى الكهرباء وشراء آليات خدمة للمنشأة وذلك بقيمة إجمالية 640ر1مليار ل.س
  3. مبقرة حمص : حيث وافقت الحكومة على تنفيذ حظائر جديدة  وصيانة الحظائر القديمة وتوسيع المحلب الحالي و تنفيذ غرف استنبات زراعية وتنفيذ مخمر حيوي لإنتاج الغاز والطاقة البديلة وتنفيذ وتجهيز مخبر للتحاليل وشراء آليات خدمة نوعية للمنشأة / محش أعلاف .و مكبس بالات ـ ناثرات روث / قاشطات تنظيف و حفر وإكساء بئر جوفي وشبكة ري الرذاذ.وذلك بقيمة إجمالية 582ر1 مليار ل.س

 منها 1,142 مليار لعام 2017م و440 مليون لعام 2018م.

  1. مبقرة الغوطة بدمشق : حيث وافقت الحكومة على إعادة تأهيل حظائر ومبانٍ وإعادة تأهيل شبكة الكهرباء وإعادة تأهيل شبكة المياه وإعادة تأهيل وتجديد المحلب الآلي وشراء محشات علف أخضر وجرارات استطاعة عالية ومكابس بالات دريس وناثرات سماد عضوي ومولدة كهربائية وذلك بقيمة 289 مليون ليرة سورية.

القطيع الحالي والتغذية

 وعن القطيع الحالي وتغذيته يقول الجلاد:

 القطيع الحالي في المباقر موزع على الشكل التالي:

 مبقرة جب رملة 488 رأساً منها 111 بقرة

 مبقرة حمص 338 رأساً منها 88 بقرة

 مبقرة فديو 528 رأساً منها 157 بقرة

 مبقرة طرطوس 268 رأساً منها 127 بقرة وقطيع مبقرة طرطوس موجود في مبقرة جب رملة.

وبخصوص تغذية القطيع فإن المؤسسة تسعى لتأمين أكبر كمية ممكنة من الأعلاف الخضراء والحبوب من الأراضي الزراعية العائدة للمباقر وتستكمل حاجة القطيع من الأعلاف المركزة من المؤسسة العامة للأعلاف.

صعوبات ومشكلات

 وعن الصعوبات التي تعترض سير العمل والإنتاج يقول الجلاد:

 قدم الآليات في المؤسسة وخاصة النوعية منها / محشات – مكابس – آليات خدمة../ ويجري حاليا العمل على شراء آليات جديدة وفق الخطط الحالية والمستقبلية.

 عدم توافر اليد العاملة ولاسيما الكادر الفني اللازم لإدارة المباقر وتنفيذ الأعمال الفنية والتربوية فيها بسبب التسرب الحاصل نتيجة الحرب الظالمة على بلدنا الحبيب ويجري حالياً الإعداد لتوظيف وتعيين كوادر جديدة / أطباء – مهندسين – فنيين – إداريين../ حسب الأصول.

 نقص في السيولة بسبب انخفاض الإنتاج نظراً لخروج معظم المباقر من العملية الإنتاجية ويجري معالجتها مع السلطات المختصة لتأمين الأعلاف والمستلزمات الأخرى حسب الأصول.

طبعاً يوجد خطة مستقبلية وهي أن المؤسسة تنظر إلى استكمال قطيع المباقر بعد الانتهاء من إعادة تأهيلها كما أننا بانتظار إعادة إعمار وتأهيل المباقر التي تم تحرير مناطقها من المجموعات المسلحة كمجمع مباقر مسكنة ومبقرة دير الزور وبانتظار تحرير المناطق الأخرى كدرعا والزربة وتل تمر وجورين.

 

 

 

الفئة: 
المصدر: 
ياسر العمر

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة