المواطن شريك !

        نعتقد أن إطلاق حملة تموينية لمراقبة أسعار السلع في ظل انخفاض صرف الدولار أمام الليرة السورية ، التي أعلنتها المحافظة مؤخراً ، بعد توفير مستلزماتها وفرز 3 سيارات إضافية لدوريات حماية المستهلك ، هو أمر هام بالتأكيد في هذه الأيام التي انحدر فيها سعر صرف الدولار ولم تنحدر الأسعار واقعياً في أسواقنا المحلية إلاَّ فيما ندر !.

 

          إذ ْ من الضروري أن تراقب الجهات المعنية بحماية المستهلك حركة الأسواق ، وأن تضبطها على إيقاع التوجهات الحكومية  ، وتلزم التجار بخفض أسعار المواد المستوردة ومحلية المنشأ التي يدخل في تركيبها ما هو مستورد أيضاً ، ليلمس المواطن تأثير ذلك  في حياته المعيشية ، ويتمكن من شراء مستلزماته الضرورية بسعر معقول أو مقبول .

 

         فيكفيه ما عاناه خلال تلك السنوات الطويلة ، التي مصَّ فيها بعض التجار وصناع الأزمات والمستفيدون منها دمه وأكلوه لحماً ورموه عظماً ، وجعلوا حصوله على بعض المواد الغذائية الضرورية حلماً صعب المنال ، أو من الكماليات التي استغنى عنها مرغماً ومكرها ً لا بطلا ً  !.

          وباعتقادنا ينبغي على تلك الجهات أن تؤدي واجبها في هذا المجال خير أداء ، وأن تنتصر للمواطن انتصاراً حقيقياً وفاعلاً ، يجعله يتنفس الصعداء ويرتاح من هموم الدنيا التي ترخي بثقلها عليه نتيجة الغلاء الفاحش وطمع بعض التجار ، وضيق ذات اليد .

 

          ومن الضروري أن يكون المواطن الذي يشكو دائماً من استغلال التجار له واستنزافهم جيوبه وروحه ، شريكاً في هذه الحملة ، وأن يراقب  الأسواق والأسعار ، ويشكل حالة شعبية من الضغط – بالتعاون مع التجارة الداخلية - على التجار الذين لا يخفِّضون أسعارهم .

        ينبغي للمواطن المتضرر الأول والأخير من بقاء الأسعار على راهنها ، أن يتخلص من حالة التذمر والشكوى الشفوية  والخجل المجتمعي ومراعاة شعور مبتزيه من التجار والباعة ، ويُفعِّل َ دوره في الرقابة والمحاسبة .

        فدوره هام للغاية في ضبط عمل دوريات حماية المستهلك ، وكبح جماح جشع التجار أيضاً ، فليجرب ليتأكد !.

 

 

 

 

 

الكاتب: 
محمد أحمد خبازي
العدد: 
15645

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة