مشاريع خدمية في سلمية هل ستلبي طموحات أهلها ؟

العدد: 
15663
التاريخ: 
الاثنين, 8 كانون الثاني 2018

يطمح أهالي مدينة سلمية الارتقاء بواقعها الخدمي ، فمعاناتهم بالعامين السابقين كانت كبيرة، من تردي وسوء الواقع الخدمي وخاصة في مجال النظافة، وغيرها من الضروريات للمدينة والمواطنين.

ويتوسم المواطنون الأمل والخير، برئاسة مجلسها الجديد، الذي استلم مهامه منذ فترة قريبة، في ظل تراكمات كثيرة سابقة.

مع رئيس مجلس المدينة

صحيفة الفداء وانطلاقا من حرصها على مصلحة الوطن والمواطن، وللاطلاع على خطط العمل في الواقع الخدمي والمشاريع السابقة والمستقبلية، كان لها لقاء مع علي الصالح رئيس مجلس مدينة سلمية، الذي حدثنا قائلاً : نبدأ بحديثنا لصحيفتكم الموقرة عن الواقع الخدمي والنظافة، حيث يقع على عاتق مجلس المدينة تأمين خدمات ضرورية للمواطنين والنظافة لأحيائها وشوارعها، حيث يقوم مجلس المدينة بترحيل القمامة من شوارع المدينة وفق برنامج زمني محدد للترحيل، وهناك تحسن ملحوظ في واقع نظافة المدينة نتيجة تكرم السيد المحافظ بدعم مجلس المدينة بكمية من مادة المازوت لآلياته، لترحيل القمامة، بالإضافة للتعاون مع مؤسسة الآغاخان والمجتمع الأهلي، ضمن مشروع / لنعمل معاً/  لكناسة وترحيل القمامة من شوارع المدينة .

شرق معمل البصل

وبالنسبة لتخديم المواطنين القاطنين شرقي معمل البصل ، هم بمنطقة توسع صناعي ويمنع ترخيص وتشييد المباني السكنية ، ورغم ذلك تم عقد عدة اجتماعات مشتركة بين مجلس المدينة والمنطقة الصحية لبحث كيفية تقديم الخدمات لهم ، بطريقة عاجلة للمحافظة على النظافة والصحة العامة للقاطنين في الحي العشوائي المخالف ، ولقد تم العمل على ترحيل القمامة / 3 / مرات أسبوعياً، وترسل المنطقة الصحية عيادات متنقلة لمتابعة الوضع الصحي لأفراد هذا الحي ، وتزويدهم بالمياه الصالحة للشرب فقط عبر صهاريج بإشراف المنطقة الصحية ، كما تم إعداد دراسة ومقترح للمحافظة لتخديم الحي بالصرف الصحي والمياه وفق المخطط التنظيمي والذي هو منطقة توسع صناعي .

 المشاريع الاستثمارية

وعن المشاريع الاستثمارية والصرف الصحي والطرق ، يضيف الصالح قائلا : كمشاريع استثمارية مخطط لها وتمت دراستها ، هناك مشروع بناء / 20 / محلاً في سوق الهال ، بالجزيرة التاسعة، ومشروع كسارة .

ومشاريع الصرف الصحي ، يتم التحضير للعمل بمشروع ، لتخديم حي المنطار وتفرعاته ، وهو بانتظار توقيع العقد ، وهناك مشروع تم التعاقد عليه مع الإنشاءات العسكرية بقيمة / 53 / مليون ليرة سورية ، ومشروع مدروس مستقبلا بقيمة تقريبية / 130 / مليون ليرة سورية ، وكل هذه المشاريع لتخديم أحياء أطراف المدينة ، وهناك مشاريع بالتعاون مع شبكة الآغا خان يتم طرحها لتخديم حي السبيل .

وبالنسبة لمشاريع التعبيد والتزفيت ، يتم العمل حاليا بتعبيد وتزفيت الكورنيش الغربي والجنوبي ، وتم التعاقد لتزفيت شوارع متفرقة غرب قبان النور .

كما تم إعداد دراسة لمشروع تعبيد شوارع متفرقة بالمدينة بقيمة / 108 / ملايين ل.س ، وهو حاليا قيد التدقيق في الخدمات الفنية ، ومشروع تزفيت تم دراسته بقيمة / 35/ مليون ل.س .

المنطقة الصناعية

وعن واقع العمل والخدمات في المنطقة الصناعية ، قال : العمل حاليا بمشروع مياه الشرب للمنطقة ، حيث تم تنفيذ خطوط المياه ، ويتم بناء خزان المياه الرئيسي ، وتنفيذ 60% من مشروع تزفيت شوارعها ، وهناك متابعة للمتبقي من الشوارع ، حيث تم التعاقد لتزفيت بقية الشوارع وإنشاء الأرصفة بقيمة / 180 / مليون ل.س.

المخطط التنظيمي

وعن المخطط التنظيمي للمدينة ، يضيف الصالح قائلا : لقد تم الانتهاء من أعمال العرض الاستثنائي للمخطط التنظيمي لمدينة سلمية بقرار التصديق رقم /856/ بتاريخ 8/11/2017 ، ويتم العمل بأعمال العرض الدوري ، ومناقشة إقرار المخطط التنظيمي لحي السبيل للمرة الأولى مع اللجنة الإقليمية ، ومراسلة الجهات المختصة لطلب إنهاء أعمال المسح الطبوغرافي لتجمع / الكريم / من قبل دائرة الخدمات الفنية ومتابعة وضع مخطط تنظيمي للتجمع.

الصعوبات

وبخصوص متطلبات العمل والصعوبات والمقترحات ، يضيف رئيس المجلس قائلاً : العمل في المجلس ضمن الإمكانات المتاحة الضعيفة والمحدودة ، ونقص في الملاك العددي لعمال النظافة ، وأغلب الآليات الموجودة قديمة  ومنسقة وبحاجة لإصلاحات متكررة بتكاليف باهظة .

ونطالب بتزويد المجلس بآليات جديدة حديثة / قلابات وتركس وكريدر / وغيرها من الآليات الضرورية للعمل الخدمي ، وزيادة الملاك العددي لعمال النظافة وحسب الواقع الديموغرافي ، وزيادة المحروقات بما يتناسب مع حجم القمامة بالمدينة ، والإسراع بتنفيذ المدينة الصناعية ، والفرن الآلي الجديد وتأمين المبالغ المالية اللازمة لمستحقات الاستملاكات بالمدينة ، وزيادة عدد باصات النقل الداخلي .

ختاماً :

مدينة سلمية ، مدينة صامدة بأهلها ، تضج بالحياة والحيوية ، طوال سنوات الأزمة وقدمت ولازالت تقدم الشهداء على امتداد مساحات الوطن الغالي ، وتستحق الكثير وخاصة على الصعيد الخدمي وتأمين احتياجات المواطنين ، ومجلس مدينة يرتقي بها وبأهلها من الناحية الخدمية ، وكل الأمل أن يكون مجلس مدينتها على قدر المسؤولية الوطنية .

وعلى الجهات المعنية والحكومة تقديم الدعم اللازم ، ليقوم المجلس بواجبه وعمله على أكمل وجه .     

         

 

 

 

 

 

الفئة: 
الكاتب: 
حـسـان نـعـوس

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة