قبل بدء المؤتمرات المطالب العمالية بين التطبيق و التطبيل

العدد: 
15665
التاريخ: 
الأربعاء, 10 كانون الثاني 2018

من المقرر أن تنطلق في الرابع عشر من الشهر الحالي المؤتمرات العمالية السنوية التي اعتدنا على أن تكون محطة للوقوف على أبرز السلبيات وجوانب التقصير سواء في المعامل أو الجانب العمالي أو الجهات ذات العلاقة مثل شركات الـتأمين الصحي.

في العام الماضي غاب عن المؤتمرات الأولى مديرو الدوائر ولم يكلفوا أنفسهم عناء من ينوب عنهم وكأنهم أعلنوا العجز أو الاستسلام للواقع ، وبالمقابل فقد رفع بعض العمال والمديرون سقف النقد والمطالب ليصل لحد التفصيل في تقصير جهة ما – من وجهة نظرهم طبعاً - .

ما نتمناه بعد هذا السرد والمقدمة أن نلحظ شيئاً جديداً في المطالب العمالية بمعنى أن تكون الصورة واضحة حيال المطالب غير المحقة – إن وجدت – أو غير القابلة للتطبيق وأن تكون المطالب الأخرى قد أنجزت وثمة مطالب جديدة للإخوة العمال أي أن يكونوا قد حققوا بعض المكتسبات خلال عام كامل ... لا أن نسمع صراخاً ونواحاً دون جدوى علماً أن اتحاد عمال حماة يعتبر من السباقين لعرض المطالب العمالية والمساهمة في حلها .

ونشير إلى أن الشارع السوري والمطالب العمالية أشارت غير مرة إلى التضرر الكبير لفئة العمال جراء الحرب وتدهور القيمة الشرائية لليرة ، لذلك فقد طالبوا بإعانة غذائية دورية لكل عامل في الدولة تقدم له بشكل دوري بغض النظر عن وضعه وعن أي معونات أخرى .. فهل نجد تطبيقاً .. أم أننا من جماعة التطبيل .

 

 

 

 

 

الفئة: 
الكاتب: 
أحمد عبد العزيز الحمدو

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة