نقص حاد في أثاث مدارس سلمية وريفها ومعاناة شديدة مع مستودعه بحماة !!!

العدد: 
15707
التاريخ: 
الأحد, 11 آذار 2018

النقص الحاد في الأثاث المدرسي ومعاناة مديري مدارس سلمية وريفها في تأمينه ، صفة تتميز بها جميع المدارس وبنسب متفاوتة ، وهذه المعاناة منذ سنين مع أمين مستودع اللوازم بتربية حماة ، الذي يتعامل بمزاجية وبالمحسوبيات وعلى طريقة من يرضيه يحصل على ما يحتاجه من أثاث ، وهذا ما أكده لنا عدد كبير من مديري المدارس في مدينة سلمية وريفها .

علماً أن توجيهات مدير التربية في اجتماعات عديدة ، تؤكد على تأمين الأثاث عن طريق المجمع لمستودع سلمية ، لمنع ابتزازهم من قبل أمين مستودع اللوازم بحماة ولتخفيف معاناة المديرين من السفر وتكاليفه ، لكن تبقى هذه التوجيهات حبراً على ورق ؟؟!!

 

مدارس بلا أثاث !

.. صحيفة الفداء وانطلاقاً من حرصها على سير ونجاح العملية التربوية ، كان لها جولة ، على عدد كبير من المدارس ، اطلعنا من خلالها على الأثاث المدرسي ، مع العلم أننا دخلنا بعض المدارس في الريف ولم نجد كرسياً نجلس عليه  ، وسجلنا الملاحظات التالية:

ـ أغلبية غرف الإدارة والمدرسين وأمانات السر والمكتبات والإرشاد، تعاني من نقص حاد في الأثاث وغيابه / من كراسٍ وطاولات وخزن وغيرها / على الرغم من الحاجة الماسة لها لاستمرار ونجاح العملية التربوية والتعليمية .

ـ غياب تام لأيّ نوع من الأثاث في عدد كبير من مدارس الريف وخاصة الريف الشرقي .

ـ قدم الأثاث الذي أكل عليه الدهر وشرب وبات منسقاً ، ويتم تسنيده ببلوك وأحجار للجلوس لعدم إمكانية إصلاحه والصعوبة في تأمين أثاث بديل وجديد .

استعارة بعض الإدارات الأثاث ، و شراؤه من جيوبهم الخاصة ليجدوا ما يجلسون عليه أثناء دوامهم !.

ـ كتب كثيرة مرفوعة للمجمع التربوي ، ومنذ سنوات ،لتأمين أثاث / طاولات وكراسٍ وغيرها من الأثاث الضروري / لكن لا حياة ، لمن تنادي ؟

ـ غياب تام لدور المجمع التربوي في تأمين الأثاث وتنفيذ توجيهات مدير التربية ، التي لم تنفذ؟ وحصر تأمين الأثاث بأمين مستودع اللوازم بتربية حماة بناء على تعليماته .

ـ تأكيد عدد كبير من مديري مدارس سلمية وريفها، بأن أمين مستودع اللوازم يبتزهم بتأمين ما يرضيه ، ليلبي طلباتهم من الأثاث !! .

ـ يقوم أمين مستودع اللوازم ومنذ سنوات ، بإرسال المديرين المراجعين له لمستودع سلمية ، على أساس أنه سيرسل لهم ما يطلبونه ، ولكنه لا يرسل أي شيء !.

ـ مستودع سلمية للوازم خالٍ تماماً من الأثاث ، ومنذ سنوات وهذا الأمر غير منوط به

ـ منذ سنوات وفي حال تم تأمين أثاث ، تكون الكمية شحيحة بالكم والنوع ولا يلبي الاحتياج الفعلي .

هذه الملاحظات غيض من فيض ، لما تعانيه أغلب المدارس بسلمية وريفها .

في مستودع اللوازم بسلمية

كما كان لنا زيارة ميدانية لمستودع اللوازم بسلمية ، التقينا خلالها فاتن الآغا ، أمينة المستودع التي حدثتنا قائلة : يعد مستودع سلمية فرعاً لمستودع تربية حماة ، ونحن نستلم مدافئ فقط بنسبة 30% فقط من طلبات المدارس ، والأثاث من / طاولات وكراسٍ وخزن وغيره من الأثاث الضروري  / من مستودع حماة الرئيسي ، ويراجعنا مديرو مدارس كثيرة ، يرسلهم مستودع حماة على أساس إرسال الأثاث لهم لسلمية ، لكن يتفاجؤوا بأنه لم يتم إرسال أي شيء لهم .

وتضيف الآغا قائلة : المواد الموجودة والمتوافرة بكثرة ، لدينا هنا بالمستودع هي مواد تقنيات الحاسوب / وسائل العلوم والفيزياء / ، وهناك تعاون كبير من قبل مستودعات القرطاسية والمعلوماتية وتقنيات الحاسوب ، لكن لا يوجد أي تعاون مع مستودع لوازم الأثاث ، ونطالب بأن يكون لدينا أثاث مدرسي متنوع ومتوافر بكميات جيدة ، على أن يتم تسليمه حسب موافقات مديرية التربية أصولاً ، الذي سيخفف كثيراً من معاناة مدارسنا ومديريها ،العاملة ضمن نطاق الإشراف التربوي بسلمية .

كما طالبت أمينة مستودع سلمية ، بتأهيل وصيانة المستودع الحالي ، وإصلاح الفتحة السماوية الموجودة بسطحه التي ترشح منها المياه ، حرصاً على سلامة المواد الموجودة ، والحفاظ عليها من خطر الإتلاف ، وتجهيز حمامات ودهان .

ختاماً :

في سبيل نجاح العملية التربوية والتعليمية وتطويرها  ، وتخفيف معاناة مدارسنا ومديريها ، نطالب مديرية التربية والجهات المعنية العمل بدافع الإحساس والواجب الوطني ،للإسراع  وبالسرعة القصوى بتأمين ما يلزم من أثاث مدرسي لمدارس سلمية وريفها ، وتفعيل دور مستودع اللوازم بسلمية ، وأن يقوم المجمع التربوي بدوره نيابة عن المديرين  لتخفيف معاناتهم بالسفر وتكاليفه ، بتأمين ذلك .

                                                        

 

 

الفئة: 
المصدر: 
حـسـان نـعـوس