تسهيلات ائتمانية وتحصيل 650 مليوناً لأضابير متعثرة في صناعي حماة

العدد: 
15728
التاريخ: 
الأحد, 15 نيسان 2018

 أكد مدير المصرف الصناعي بحماة عمر راضي شقيفة في حديث خاص للفداء أن المصرف يستقبل جميع طلبات المواطنين الراغبين بالحصول على تسهيلات ائتمانية لجميع القطاعات وكذلك التسهيلات وهي قروض طويلة الأجل، لمدة سبع سنوات كحد أقصى ، لإقامة مشاريع صناعية جديدة, وقروض متوسطة الأجل, لمدة خمس سنوات كحد أقصى, لتمويل شراء أصول إنتاجية ( آلات ) لتطوير أو توسيع او إعادة تأهيل المنشآت الصناعية القائمة, وكذلك قروض قصيرة الأجل لمدة عام كحد أقصى, لتمويل رأس المال العامل.

 وأكد أن هناك ضوابط لمنح القروض طويلة الأجل, لإقامة مشاريع صناعية جديدة, بألا تتجاوز نسبة التمويل 50% من قيمة الاموال المراد تمويلها, بعد استبعاد قيمة الأرض بضمانة عقار المنشأة، شريطة خلوّها من أية إشارة تحد من حقوق المصرف, وتُستكمل بضمانة  عقارية في مناطق آمنة ( عقارات سكنية ـ صناعية ـ تجارية ـ أو أراض معدّة للبناء، ضمن المخططات التنظيمية), ويجب ألا تقل القيمة التخمينية عن 150%  من قيمة التسهيل, ويتم تقديم الأوراق  الثبوتية ودراسة القرض والصرف, وفق التعليمات التنفيذية  للمصرف, يجب أن تكون الضمانة  بنسبة 150% من مبلغ القرض , منها 100% كحد أدنى عقارية ( عقار المنشأة) ويستكمل بضمانة عقارية أخرى ، و50% ضمانة شخصية ، كما عدّل المصرف التعليمات الخاصة بالكفالات المصرفية, التي يصدرها لصالح القطاع العام ، كما وافق المصرف على إصدار كفالات للمقاولين ( درجة رابعة) والمهندسين من جميع القطاعات ذات الشخصية الاعتبارية , حيث تم تحديد شروط الإصدار بموافقة من النقابة بشكل رسمي، وتتضمن موافقة الكفلاء خطياً ( كل كفالة على حدة ) إلى جانب تقديم ضمانة عقارية بنسبة 25% من مبلغ الكفالة أو 50% عينة ( سيارات ـ آليات..) واستيفاء مؤونة بنسبة 25% من مبلغ الكفالة، كما يمكن إصدار كفالات لصالح المنظمات الدولية, بالشروط المطبقة لصالح القطاع العام من الفرع مباشرةو وذلك للمشاريع المنفَّذة عن طريق الجهات الرسمية, وكذلك إصدار كفالات توريدات للمقاولين والمهندسين، وكفالات لأعمال الخدمات لمصلحة القطاع العام حصراً, بشرط استيفاء مؤونة بنسبة 50% من مبلغ الكفالة.

 وعن واقع التحصيلات لفت شقيفة إلى أن هناك جهوداً كبيرة يبذلها المصرف لتحصيل أكبر عدد من القروض الصناعية المتعثّرة, حيث كان في بداية الأزمة /400/إضبارة متعثرة, تم حتى الآن تحصيل /300/إضبارة بمبلغ /650/ مليوناً وبصراحة, تعاني من تحصيل الديون في المناطق الساحنة, التي يصعب الوصول إليها, والذي ساعدنا في تحصيل الديون المتعثّرة, المراسيم والقوانين التي صدرت وآخرها القانون /26/  الذي تم بموجبه  إعادة جدولة الديون من جديد وإعطائه فترات زمنية جديدة للصناعيين, من أجل التسديد  للأقساط المتبقية, وكذلك الإعفاء من  فوائد التأخير عن التسديد, والتنازل عن جزء من الفوائد, في حال تسديد المبلغ بشكل كامل, ننصح  كل صناعي الاستفادة من مزايا هذا القانون، لأن مفعوله لمّأ  يزل  سارياً حتى الآن.

 وأشار إلى الصعوبات التي يعاني منها المصرف وأهمها صعوبة تبليغ المتعاملين بقرارات المحكمة, وتحسين خطوط النت لتقديم الخدمات المصرفية بشكل جديد , ونشر التوعية المصرفية, وذلك  بأهمية فتح حساب، وضرورة التعامل مع المصارف, أفضل من وضع الأموال مجمدّة  في المنزل  يذكر أن إيداعات المصرف منذ بداية العام ولغاية آذار الماضي بلغت /3/ مليارات و/586/ مليوناً و/399/ ألف ليرة, أما السحوبات فبلغت /357/ مليوناً و/608/ آلاف ليرة, وهذا يعني أن السيولة  المصرفية متوافرة وجيدة.

 

 

الفئة: 
المصدر: 
حماة ـ الفداء ـ محمد حسن جوخدار

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة