البطاقة الذكية لتنظيم المحروقات

العدد: 
15729
التاريخ: 
الاثنين, 16 نيسان 2018

بعد أن كاد المواطن ييأس من الحصول على مخصصاته من مادتي المازوت والبنزين، وبعد أن بات الحصول على بضعة ليترات من المازوت أقصى أحلامه، جاء تصريح مدير فرع الشركة السورية للمحروقات سادكوب المهندس ضاهر ضاهر عن قرب صدور البطاقة الذكية للمحروقات ليحي الأمل بأن زمن المحسوبيات والواسطات قد ولى، حيث صرح أن  توزيع البطاقة الذكية لتوزيع المحروقات على المواطنين بالمحافظة سيبدأ خلال الشهر السادس من العام الحالي.

وأضاف في تصريحه أن المشروع حالياً وصل إلى مرحلة تسليم مواقع العمل بالمحافظة لشركة (تكامل) المعتمدة من قبل رئاسة مجلس الوزراء ووزارة النفط المكلفة بإعداد وتنفيذ وإصدار البطاقة الذكية وتركيب الأجهزة وتشغيلها ليتم تسجيل البيانات العائلية والبيانات الأخرى للمستفيدين خلال أيام وذلك بمركز المدينة ومن ثم باقي مناطق وأرياف المحافظة، حيث ستقوم الشركة بعد الانتهاء من تجهيز البطاقات بتركيب أجهزة بأماكن توزيع المحروقات لاستخدام البطاقات فيها وتشغيل موظفين عليها سيكون لأسر الشهداء الأولوية في التوظيف.

وعن آلية العمل فستكون من خلال موظف مختص وعن طريق إيصالات بأسماء المواطنين والكميات المحددة التي يرغب بالحصول عليها إيصال بالكمية التي يرغب بها المواطن وبالسعر المدعوم حيث إن لكل مواطن مخصصاته ستحفظ لديهم وبإمكانه الحصول عليها في الوقت الذي يحدده وفي حال أراد الحصول على كمية إضافية فبإمكانه ذلك بعد شرائها بسعر التكلفة  كل المواطنين موجودة ومحفوظة لهم وباستطاعتهم بأي وقت الحصول عليها وإذا رغب في الحصول على كمية إضافية فعليه شراؤها بسعر التكلفة.

أما عن المواد التي تشملها البطاقة فهي بنزين وغاز ومازوت حالياً وقد يتم إضافة مواد أخرى في حال تم دعمها، وعن أهمية هذه الخطوة فقد أكد المهندس ضاهر أنها ستكون الوسيلة الأفضل للمواطنين ولمستحقي الدعم للحصول على المشتقات النفطية بالكميات المحددة وبسعر التكلفة بعيداً عن المحسوبيات والواسطة والأهم من كل هذا هو وقف التلاعب الحاصل من قبل البعض في احتكار المادة ورفع سعرها.‏

 

المصدر: 
حماة ـ الفداء ازدهار صقور