جنود أفكاري

العدد: 
15740
التاريخ: 
الخميس, 3 أيار 2018

..وإني جئتُ أُلقي ما بين سطرينِ أجنحتي
متعبةٌ من شدة الطيران في الأحلام
منهكةٌ أشرعتي
لا تبغي بحرًا ولا جزيرة ترسو عليها سفينتي 
أحاولُ جاهدةً أن أوقظ نفسي من ألم مقطوعتي 
صدقًا لم يعد صوت كاظم يسعدني
ولا الصباح مع فيروز يشعرني بالحب مع بحة صوتها الملائكي
أرحل بعيدًا في الموسيقا الصامتة
اللحن الخفي
والكلمات المختبئة خلف الحائط
لا أريدُ سماعَ أغنية رومنسية
ولا كلمات حزينة
أندفع إلى الطاولة أحيانًا ممسكة قلم ثائر يَنشد  معركة
بحبرٍ يقود جنود أفكاري بشجاعة 
لا أعلم مَن يقاتل هذا المعتوه 
قلبي أم أوهامي الجنونية?.
 

 

الفئة: 
الكاتب: 
رنيم مجلوبة