صوت طلاب كلية الآداب يعلو .... وعميدة الكلية تخمده بالحلول

العدد: 
15747
التاريخ: 
الثلاثاء, 15 أيار 2018

صوت طلاب كلية الآداب يعلو ...و مشكلاتهم  تتفاقم، وكلهم يقين بأن عمادة الكلية ستنصفهم وتجد حلولاً لمشكلاتهم المتعلقة بنسب النجاح المتدنية ، وأخطاء الموظفين ، والتأخر في إصدار كشوف العلامات أحياناً و مصدقات التخرج ، وغلاء أسعار المحاضرات.

نسب النجاح

شكا ابراهيم وهبة وطلاب آخرون من تدني نسب النجاح بمواد قسم اللغة العربية ، وأكدوا أنهم فقدوا الثقة بالمدرسين ،وبأن التصحيح ليس حسب ما يكتب الطالب ، وإنما حسب مزاج المدرس.

معتمدة الرسوم

أفادنا الطالب عبدالله بأن مكتب معتمدة رسوم الكلية دائماً مغلق ، والطالب عليه انتظار الموظفة للانتهاء من جولاتها في أقسام الكلية لدفع الرسوم.

عدم خبرة الموظفين

بينما شكا بعض الطلبة من قلة خبرة موظفي الكلية في العمل ما يضعهم في أخطاء قاتلة تؤثر في المرحلة الدراسية للطالب ، فهل من المعقول وضع موظف لا يعرف ما هي آلية عمله ؟

أسعار المحاضرات

وأشار محمد بأن أسعار المحاضرات أصبحت باهظة ولا تحتمل، وليس هناك محاسب للمكتبات ما جعلهم يتحكمون بالأسعار وابتزاز الطلاب.

إداريون من الفئة الخامسة

كما اشتكت عبير من تعيين موظفين  من الفئة الخامسة  كالموظف <ج>و الموظف<ح>بأعمال  إدارية وهذا مخالف للقانون ، ما يجعل الطالب يفقد الثقة بعمل هذا الموظف كونه لا يحمل شهادة علمية.

تقصير الموظفين بعملهم

وفي السياق أشار حسان لمعاناة الطلاب من تأخر صدور كشوف العلامات ،ومصدقات التخرج ، وحسب رأيه هذا تقصير من الموظفين وعدم الاهتمام بمصلحة الطالب.

ثناء وشكر

ومن الجدير بالذكر ثناء الطلاب وشكرهم لعميدة الكلية التي تفتح باب مكتبها وقلبها لمتابعة أمور الطلاب وحل مشكلاتهم ، كما أثنوا على عمل رئيس الدائرة ميسر الشيخ الذي يعمل بجد ونشاط ومتابعة العمل بدون كلل أو ملل.

مع عميدة الكلية

نسب النجاح قانونية

في ما يتعلق بتدني نسب النجاح أفادتنا الدكتورة مها السلوم عميدة الكلية بأن نسب النجاح جميعها قانونية ولا يمكن محاسبة أي مدرس ، ومع ذلك تم التواصل مع المدرسين بهذا الخصوص وحسب تصريحاتهم بأن الطالب ضعيف في اللغة، وعدد كبير من الطلاب يسلمون دفاترهم فارغة وآخرون يكتبون فقط الأسئلة بدون أجوبة.

التأكيد على الموظفين

وبخصوص معتمدة الرسوم قالت سلوم: إنه تم التأكيد من قبل عمادة الكلية على جميع الموظفين عدم وجود أي موظف خارج مكتبه ، والالتزام بالعمل وتسيير أمور الطلاب بالسرعة القصوى .

وأكملت السلوم بأن  معتمدة الرسوم مكلفة أحياناً بأعمال رصد ما يسبب غيابها عن مكتبها.

تم تدارك الأمور

وبالنسبة لعدم خبرة الموظفين أوضحت السلوم أنه بسبب تغيير بعض الموظفين والعدد غير الكافي للعاملين ، ولكن تم تدارك الأمور بتثبيت موظفين لشؤون الطلاب والامتحانات، وتعيين مسؤول لكل سنة في كل قسم بعد نتائج المسابقة الأخيرة التي أجرتها جامعة حماة لتعيين عدد جيد من الموظفين من مختلف الفئات .

وأضافت السلوم : عمل الامتحانات جيد وبمتابعة دائمة، ومحاولة تثبيت الموظفين من الأولويات في رئاسة الجامعة.

ليس لنا علاقة قانونية

وفي ما يتعلق بأسعار المحاضرات أشارت السلوم بأن عمادة الكلية ليس لها أية علاقة قانونية مع المكتبات الخاصة ، وهي غير مسؤولة عنها .

وأكملت السلوم :صدر تعميم من رئيس الجامعة بأنه يجب على كل مدرس يعطي  محاضرات لا يتوافر لها كتاب جامعي ، أن يقدم نسخة لمدير النظم والمعلومات في الكلية كي ينسخها على الموقع الرسمي للكلية .

وأوضحت السلوم بأن رئيس الجامعة حث اتحاد الطلبة والهيئات الإدارية لمتابعة الموضوع وتأمينها على موقع الكلية لتكون في متناول جميع الطلاب.

كل عامل حسب فئته

وبالنسبة لتعيين موظفين من الفئة الخامسة أفادت  سلوم بأنه بعد رفد الكليات بموظفين،التزم كل عامل حسب فئته.

وأوضحت سلوم بخصوص الموظف <ج> بأنه كان يعمل بعقد مؤقت وانتهى عقده ، وتقدم للمسابقة ونجح وتم تعديل وضعه الوظيفي للفئة الأولى، مع العلم بأن عميدة الكلية أكدت على حسن عمل وسلوك هذا الموظف بشكل جيد.

وبالنسبة للعامل <ح>قالت السلوم : إنه عامل نبيه ونشيط وهو من الفئة الخامسة ويقوم حالياً بعدة مهام، كمراسل للكلية وسائق سيارة عميدة الكلية ,والتزامه بعمله كفئة خامسة بعد استكمال عدد الموظفين المطلوب للكلية.

عدد الطلاب المتزايد

وفي ما يتعلق بتأخر إصدار كشوف العلامات ومصدقات التخرج أفادت السلوم بأنه بسبب عدد الطلاب المتزايد المتقدمين لطلبات كشوف العلامات من كل السنوات ما يؤدي للتأخر في إصدار الكشف لأن الموظف يبحث عن علامات الطالب في أكثر من دورة وأكثر من عام ، وأيضاً عدد الخريجين الكبير يؤخر صدور مصدقات التخرج لأن قرار التخرج يحتاج لقرار مجلس كلية ثم قرار مجلس الجامعة وننتظر قرار رئاسة الجامعة لطباعة المصدقات الكرتونية وكل هذا يحتاج وقتاً لإنجازه.

الفئة: 
الكاتب: 
يوسف اسماعيل العلي