الشركات الإنتاجية تبحث سبل تصريف منتجاتها

العدد: 
15749
التاريخ: 
الخميس, 17 أيار 2018

ركزت مداخلات مديري الشركات والمعامل الإنتاجية على ضرورة تصريف منتج شركة حماة للزيوت من زيت بذور القطن واستجرار المنتج من قبل الشركة السورية للتجارة والبحث عن بدائل في التعاقد مع إحدى القطاع الخاص والتعميم على جهات القطاع العام للبيع تقسيطاً بالنسبة للموظفين إضافة إلى تراكم بذور القطن في محلجي الفداء والعاصي نتيجة أعمال حلج الأقطان.
وتطرق المجتمعون لحاجة معمل أحذية مصياف ليد عاملة خبيرة وشابة إضافة إلى قدم الآلات في المعمل وانعكاسها على جودة المنتج والحاجة إلى  تأمين آلات جديدة وحديثة لدعم خطوط الإنتاج وإنتاج أصناف جديدة من الأحذية ذات مواصفات جيدة من الجلد الطبيعي للمنافسة في السوق المحلية علماً أن الإنتاج بلغ لتاريخه 51ألف زوج من الأحذية المهنية ورفد محطة توليد كهرباء محردة أيضاً باليد العاملة وخاصة من المهندسين من ذوي الاختصاصات مستعرضين واقع العمل في الشركة السورية لصناعة الإسمنت ومواد البناء في حماة  وإنتاج 10 آلاف طن من الإسمنت الآباري بالطريقة الجافة و10آلاف طن من الإسمنت المقاوم للكبريتات بالطريقة الجافة بالمعمل رقم 2 الذي تبلغ طاقته الإنتاجية 950طناً من مادة الكلنكر ليتمكنوا من تحقيق نتائج متميزة لجهة تخفيض تكاليف الإنتاج وواقع العمل في شركة صناعة السجاد وخطة التنفيذ التي بلغت 140 بالمئة وربط الحوافز بالإنتاج.
وأكد عبد الحليم الخليل على مضاعفة الجهود وتكثيف العمل الجماعي والمؤسساتي والارتقاء بسبل الأداء وكيفية معالجة نقص اليد العاملة وقدم الآلات في عدد من شركات القطاع العام 
من جهة أخرى بحث المعنيون بالقطاع الزراعي التحضيرات الجارية لموسم الحبوب واستلام القمح والشعير الشهر المقبل مؤكدين على جملة من المقترحات باستلام الشعير بأكياس بربولين وتجاوز العقبات التي تعرض لها مزارعو القمح وانخفاض أسعاره وأن يعامل الفلاح والتاجر المستورد نفس المعاملة من حيث تطبيق تعليمات شراء الحبوب والارفاق بشهادة المنشأ.   
وشدد رئيس مكتب الفلاحين حسان نبهان على أهمية إنجاز الدوائر والمؤسسات المعنية بالتسويق تحضيراتها بالسرعة الكلية وتوفير كل مستلزمات إنجاح عملية التسويق واستلام ما أنتجه فلاحو المحافظة من المحصول الذي يعد ركيزة أساسية في دعم اقتصادنا الوطني وتعزيز صمود شعبنا وتحقيق الأمن الغذائي.

 

المصدر: 
حماة- الفداء