بسطات شارع الثامن من آذار ولعبة القط

 واظبت الجهات المعنية في مدينة حماة على مراقبة البسطات والمحال في شارع الثامن من آذار مراقبة لصيقة من بداية الدوام الرسمي وحتى انتهائه.
 وكانت الطريقة ناجعة ومفيدة لتصبح الأرصفة نوعاً ما فارغة، والمارة يعبرون وماشاء الله . . لكن الأنكى من ذلك وبعد الثانية ظهراً يبدأ مسلسل ( القط و . . . ) بين أصحاب  البسطات وشرطة البلدية لدرجة أن هذا المسلسل أصبح مكسيكياً..
 السؤال لماذا لاتقوم الجهة المعنية المسؤولة عن تلك المخالفات  بإقامة بسطات نظامية لها أسقف مستعارة لتقي مستخدميها حر الصيف ومطر الشتاء وبأجور رمزية يعود ريعها لبلدية حماة، ونتخلص من بقايا البسطات في آخر النهار والروائح والمطاردات أسوة ببقية المدن ؟!
فما رأيكم دام فضلكم؟!
 

 

الكاتب: 
عمر الطباع
العدد: 
15782