رصاص عشوائي في سلمية

العدد: 
15784
التاريخ: 
الاثنين, 9 تموز 2018

ظاهرة قديمة حديثة لازالت تقلق المواطنين في سلمية حيث يقوم بعض الشبان الزعران بإطلاق الرصاص والقنابل بشكل عشوائي في شوارع سلمية ليلاً، فقط ليشعروا بالسعادة وليبثوا الرعب والفوضى عند الناس.

من المسؤول عن ترك السلاح في أيدي هؤلاء الشبان المراهقين الذين همّهم الوحيد بث الرعب والخوف؟

وإلى متى سيتحمل المواطن هذه التصرفات اللاأخلاقية؟

ألا يمكن أن نقضي على هذه الظاهرة من خلال سحب الأسلحة من أيديهم وأين دور المعنيين من هذا الأمر؟

أسئلة نتركها علّها تجد الحلول الشافية لينعم مواطننا بالأمان، نأمل ذلك.

 

 

 

 

الفئة: 
الكاتب: 
جينا يحيى