جديد الزراعة.. الشوندر السكري الشتوي

العدد: 
15786
التاريخ: 
الأربعاء, 11 تموز 2018

أكد المشاركون في ورشة العمل البحثية التي أقامتها مديرية زراعة حماة (دائرة الإرشاد) بالتعاون مع الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية ومركز بحوث حماة وفرع اتحاد الفلاحين وفرع مؤسسة الإكثار حول اعتماد تقنية زراعة العروة الصيفية للشوندر السكري على ضرورة إعطاء تحفيز مالي للفلاحين لجذبهم وللعودة إلى زراعة هذا المحصول وخاصة في منطقتي حماة والغاب ولاسيما بعد عزوف العديد منهم عن زراعته للموسم الماضي والحالي.
كما دعوا إلى استنباط أصناف جديدة من بذار الشوندر واستزراع أنواع تحمل مزايا جديدة من مقاومة الجفاف والأمراض والتأقلم مع التغيرات المناخية ومنعكساتها على الإنتاج.
وبينت رئيسة قسم الشوندر السكري في الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية الدكتورة انتصار الجباوي أن مزايا هذه العروة متعددة تتيح إمكانية زراعة الشوندر كمحصول تكثيفي كما أنها تتميز بسرعة إنبات المحصول لتوافر درجات الحرارة المطلوبة أثناء عمليات الزراعة صيفاً وانخفاض نسب إصابته بالآفات والعوامل الممرضة لكون المحصول يقلع شتاءً ولا يتسبب في ازدحام أثناء عمليات التسويق كون الشوندر أكثر مقاومة للتلف في الجو البارد. 
وأشارت الجباوي إلى أن مواعيد الزراعة المثلى لزراعة هذه العروة هي في النصف الأول من شهر آب كل عام.
وبين رئيس دائرة الإرشاد الزراعي بحماة المهندس حسام العبيسي أنه تم اعتماد زراعة 4 حقول إرشادية للموسم الحالي 3 منها في حماة ورابع في منطقة الغاب مبيناً أن الشوندر الصيفي يمتاز باحتياجه المائي القليل بسبب امتداد فترة نموه خلال فصل الشتاء والاستعاضة بالهطلات المطرية عن الري ولا تتجاوز عدد رياته من 3 إلى 4 في حين تحتاج العروات الأخرى ما بين /10/ إلى /12/ رية ويكون المحصول أقل عرضة للإصابة بأمراض الذبول والتعفن لكونه يقلع شتاءً وترتفع درجة حلاوته لتصل أكثر من 15درجة في فترة النضج مقارنة مع درجات الحلاوة التي لا تتجاوز /13/ في باقي العروات. 
وبين مدير الإرشاد الزراعي بالوزارة المهندس الياس خولي أن العروة الصيفية التي تم إقرارها لها عدة ميزات منها ارتفاع نسبة الحلاوة حيث أظهرت الشواهد الحقلية أن نسبة الحلاوة تراوحت ما بين 14 و 18% وهي تتجاوز بقية العروات المعتمدة حالياً مما يحسن مدخول المزارعين والاقتصاد الوطني مضيفاً أن العروة الصيفية تحقق استثمار أمثل للأراضي الزراعية فيمكن زراعة الشوندر بالعروة الصيفية منتصف آب وقلع المحصول خلال شهر آذار ليصار فيما بعد زراعة محاصيل أخرى كالقطن بوقته المناسب.‏

 

المصدر: 
الفداء ـ أحمد نعوف