مساعدة الرجل لأهل بيته ...هل تنقص من رجولته ؟

العدد: 
15792
التاريخ: 
الخميس, 19 تموز 2018

هناك كثير من الرجال يعتبرون أن مساعدة المرأة في الأعمال المنزلية تقلل من قيمتهم أو رجولتهم ، خاصة الأعمال التي تستهلك من طاقة وجهد المرأة ، هذا الشعور بالعناء الذي تتكبده النساء داخل وخارج البيت يؤدي إلى ظهور مشاعر العداوة بين الزوجين .
ماذا يحدث لوساعد الرجل زوجته في الأعمال المنزلية ؟ هل هذا فعلاً يقلل من قيمته أو رجولته ؟ وماذا لو كانت هذه المساعدة تمنح الحياة الزوجية الاستقرار والسعادة الزوجية ، فهل ترفض فقط لمجرد أن بعض الأشخاص يعتبرونها سلوكاً غير  مقبول اجتماعياً .
في هذا الموضوع تتباين الآراء بين موافق ورافض فمنهم من يرى أن هذا العمل لايتناسب ورجولة الرجل ، ومنهم من يرى أنه شيء طبيعي من مبدأ التكافل الأسري وأنه أمر مطلوب .

تقوية الروابط الزوجية
إن التعاون بين الزوجين في الأعمال المنزلية يعمل على تقوية الروابط الزوجية ومن واجب الزوج مساعدة زوجته في الأعمال المنزلية ما دامت تساعده في العمل خارج المنزل وتشاركه في مصروف البيت ، وأفضل طريقة للتعاون بين الزوجين هي تقسيم الأعمال المنزلية دون إجبار من الزوجة ، بل يجب على الزوجة أن تشجع زوجها باستمرار ، وتوضح له مدى امتنانها من جهوده وإنجازاته المنزلية .
تقول وفاء : تتحمل المرأة في زمننا المعاصر كثيراً من المسؤوليات والأعباء التي تشكل عليها ضغوطاً نفسية وبدنية ، من عمل خارج المنزل يبدأ من المواصلات وينتهي بتحمل مسؤولية العمل نفسه ، وما يتطلبه من جهد ذهني وبدني ،ثم يأتي دورها وعملها الأساسي الذي خلقت لأجله ، وهو تحمل مسؤولية وأعباء الزوج في المنزل والأولاد ، وما يتطلبه من جهد وصبر وقوة تحمل لترعى أولادها دراسياً وبدنياً ونفسياً ، وترعى بيتها وزوجها .
أنانية
يقول علي : إن امتناع الرجل عن مساعدة زوجته في أعمال المنزل هو أنانية ، وهو ما يترتب عليه شعورها باليأس الذي يمنعها من القيام بواجباتها تجاهه ، وخاصة وأنها تواجه أموراً فوق طاقتها .
أخيراً :
أكدت دراسة علمية أن الأعمال المنزلية وراء انتشار الخلافات بين الأزواج ، ووقوع الطلاق .
وإن العداوة الصامتة التي تقع بين الأزواج ، وتكون بسبب رفض الزوج مشاركة زوجته في الأعمال المنزلية ، ومنها إعداد الطعام بالمطبخ وتنظيف المنزل ، كما أن رفض الأزواج الاستجابة لمساعدة زوجاتهم يعرض الحياة والعلاقة الزوجية للخطر ، وقد يكون السبب في الطلاق .
لايوجد رجل يساعد زوجته في أعمال البيت إلا إذا كان الزواج قد تم بينهما عن تفاهم وحب .
وينصح علماء النفس بعدم إجبار الزوج على هذه المساعدة لأن الزوج بطبعه عنيد ، فهو لن يفعل ما تريد الزوجة إذا شعر أنه مجبر على ذلك وأفضل طريقة للتعاون بين الزوجين هي تقسيم الأعمال المنزلية دون إجبار من الزوجة ، بل يجب على الزوجة أن تشجع زوجها باستمراء وتوضح له مدى امتنانها من جهوده وإنجازاته المنزلية .
 

 

 

الفئة: 
المصدر: 
جينا يحيى