قطاف الملوخية كرنفال سنوي

العدد: 
15803
التاريخ: 
الأحد, 5 آب 2018

لو مررت في مدينتي الوادعة سلحب للفت انتباهك مشهد واحد وهو انشغال الناس بقطاف الملوخية .
فبعد انتهاء موسم الحصاد يبدأ موسم جديد يكاد يوازيه نشاطاً وحيوية إذ تجتمع الأسرة كبيرها وصغيرها لتعمل يداً واحدة .
بالنسبة للأهالي موسم الملوخية ذو مردود اقتصادي كبير ، إذ تجد الأسر المحتاجة دخلاً إضافياً يساعدها في سد جزء من حاجاتها اليومية المتزايدة ، فالعمل لا يعود فقط على من يزرع بل يستقطب كماً هائلاً من اليد العاملة وهكذا تعم الفائدة على الجميع .
زد على أهمية المحصول الاقتصادي أنه يعتبر وجبة رئيسية فاخرة على موائدنا اليومية .
وتكاد فوائدها لا تحصى نظراً لما تحتويه من معادن وفيتامينات رئيسية هامة لجسم الإنسان عدا عن أهميتها لصحة جهاز الهضم فهي تقي الأمعاء من الإمساك كما وتفيد الجهاز المناعي لذا توصف للأم الحامل .
وكما لكل ظاهرة إيجابيات لا يخلو الأمر من وجود بعض السلبيات والتي ظهرت عندما بدأت بقايا النبات تتكدس على حواف الطرقات ، لذلك سرعان ما بدأت البلدية مشكورة بتسيير دوريات لتحديد مواعيد وأماكن معينة لرمي البقايا وهي بدورها تقوم بنقلها والتعامل معها بما يناسب .
وبفضل التعاون بين المواطنين والتزامهم تم تجاوز الأمر بنجاح .
 

 

الفئة: 
الكاتب: 
هيفاء العيسى