تحويل الطلاب المستنفدين إلى الموازي يهدد مستقبلهم..!

العدد: 
15809
التاريخ: 
الاثنين, 13 آب 2018

عبر الطلاب المستنفدين في جامعة البعث عن احتجاجهم على القرار الصادر عام 2016 والذي سيطبق خلال العام الدراسي القادم /2018 ـ 2019/.
وأشار عدد منهم من أبناء محافظة حماة إلى أن القرار سيدمر مستقبلهم وخاصة أن معظهم من أبناء الطبقات الفقيرة والمهجرين وأبناء الشهداء الذين يعمل بعضهم لإعالة أنفسهم وذويهم إلى جانب دراستهم الأمر الذي جعلهم يتأخرون في دراستهم كما أنه لا طاقة لذويهم دفع المبالغ المترتبة عليهم إذا ما تم تطبيق القرار والقرار ستكون له منعكسات سلبية جداً تجاه الطلاب أبناء أصحاب الدخل المحدود ومن جميع الاختصاصات وعدد منهم بقي له مواد قليلة لكي يتخرج وناشد الطلاب المعنيين في رئاسة مجلس الوزراء وفي وزارة التعليم العالي وقف تنفيذ القرار نظراً للظروف الحالية والأزمة التي لا تزال تلقي بكاهلها على الأسر السورية بشكل عام ورأى الطلاب أن القرار شكل لديهم صدمة لافتين إلى أنه سيغير من طريقة القبول وهذا مخالف لقانون تنظيم الجامعات من خلال إضافة رسوم لم تكن موجودة.
نائب رئيس جامعة البعث للشؤون الإدارية والطلاب الدكتور عبد الباسط الخطيب قال: تم رفع رسوم التعليم الموازي خلال العام الدراسي الفائت بناء على القرار 46 الصادر عن مجلس التعليم العالي وأضاف: بناء على الأحكام الأساسية للرسوم الجامعية الفصل السابع المادة (36) سيتم تطبيق قرار تحويل الطلاب المستنفدين من التعليم العام إلى الموازي خلال العام 2018 ـ 2019 والمفصولين دورتين إضافة للطلاب المستنفدين وأصبح وضعهم نظامياً وحسب الرسوم المعدلة والمعتمدة علماً أنه أعطي للطلاب سنتان لتسوية أوضاعهم منذ صدور القرار في عام 2016 آملاً عدم تطبيق القرار نظراً لظروف الطلاب وحرصاً على مصلحتهم وأن كتاباً باسم رئيس جامعة البعث والمجلس الأعلى للجامعة سيتم رفعه لتعديل القرار والنظر في ظروف تطبيقه.

 

المصدر: 
حماة ـ عبد المجيد الرحمون