بعد انقطاع انطلاق الدورة النقابية العمالية الأولى هذا العام

العدد: 
15810
التاريخ: 
الثلاثاء, 14 آب 2018

عاود معهد الإعداد النقابي في اتحاد العمال إقامة الدورات النقابية بعد توقف دام عدة شهور حيث افتتحت الدورة الأولى لهذا العام في 22/7/ وتنتهي في 4/9 بمشاركة 22 دارساً ودراسة من مختلف النقابات والدوائر.
هذا التوقف كان بقصد تطوير المناهج وآلية العمل كما بيَّن محمد فادي القيمة مدير المعهد ، حيث تم إضافة مواد جديدة مثل وظائف الإدارة وتصنيف وتوصيف الوظائف – اللغة الإنكليزية – تطوير الفكر الاقتصادي – تطوير مادة المعلوماتية .
أهمية الدورات
وعن أهمية الدورات اعتبر القيمة إنها تشكل نافذة ثقافية هامة في دعم بناء الطبقة العاملة ثقافياً واجتماعياً ومهنياً ويتجلى ذلك من خلال اهتمام القيادة النقابية بمثل هذه الدورات ، والفائدة الحقيقية التي يكتسبها الأخوة العمال والتي تشكل عاملاً هاماً في حياتهم الوظيفية كما تساهم هذه الدورات في نشر الوعي لدى الأخوة العمال وتحصينهم ضد أي غزو ثقافي يستهدف هذه الشريحة من المجتمع .
المعلوماتية
ويقول المحاضر نبيل قلفة – مادة المعلوماتية :
إن هذه المادة واستخدام الحاسوب صار مهماً في العمل الوظيفي وإن مادة المعلوماتية ليست معقدة وتقوم بتبسيطها قدر المستطاع وهي ليست حكراً على مستوى وظيفي مايل أن الأطفال مثلاً صاروا يبرعون باستخدام الحاسوب أكثر من الكبار وهذا يعني أن أي إنسان بإمكانه تعلم لغة الحاسب.
ويؤكد أن الجانب العملي معزز لدى الدارسين حيث يقومون بالتدرب على عدد من الأجهزة .
انضباط
 وأكدت الموجهة منال عسكر على وجود الانضباط والالتزام من قبل الدارسين ووجود عدد من المستويات الثقافية والجامعية في الدورة .
الدارسون يحيى الحاج مصطفى وكوثر هلاوي أكدوا على أن هدفهم من اتباع الدورة هو زيادة التثقيف والمعرفة والوعي النقابي وإنهم صاروا أكثر معرفة بحقوقهم وواجباتهم وأكدوا على أن المحاضرات جيدة وقيمة وأن الدورة كانت فرصة لتطوير الذات وللتعرف على عدد من الرفاق في باقي الدوائر والنقابات وتبادل المعارف والخبرات .
 

 

الفئة: 
المصدر: 
أحمد عبد العزيز الحمدو