البطل محمد كربجها: قدوتي والدي .. وطموحي الوصول للعالمية ورفع علم الوطن عالياً

العدد: 
15810
التاريخ: 
الثلاثاء, 14 آب 2018

نجم سطع اسمه بين الكبار، شق طريقه الصعب بنفسه، ليصبح بطلاً على مستوى الجمهورية بجسمه الجميل الذي بدا بأحلى حلته في بطولة الجمهورية الأخيرة للدرجة الثانية، إنه البطل محمد عبدالله كربجها الذي تحدث للفداء عن بطولته الأخيرة وعن بطل بدأ كهاوٍ ليصبح نجماً رغم الصعوبات والعقبات التي تعترض طريقه
كيف كان المستوى الفني لبطولة الجمهورية الأخيرة؟
شاركت بوزن (80) وهو الوزن اﻷقوى من حيث عدد المشاركين(11) مشاركاً من مختلف المحافظات ومستواهم الجسدي وتجاربهم الغنية بالخبرات المتراكمة عبر مشاركتهم في العديد من البطوﻻت مما جعل الحكام في حيرة من أمرهم ، وطلبوا منا إعادة العرض أكثر من مرة للوصول إلى النتيجة الدقيقة والعادلة بحق الجميع.
ما هي الصعوبات في اللعبة؟
قساوة التدريب وتكثيفه خاصة أثناء التحضير للبطولات، مع الالتزام بالحمية الغذائية ذات التكلفة العالية القائمة على البروتين كأساس، وبالنسبة لساعات التدريب والغذاء فالأمر يختلف من ﻻعب ﻵخر وفق تجاوب جسده وحاجاته.
ما دور النادي والمدرب ؟
كنت بحكم الدراسة وضرورة تنظيم الوقت أتنقل بين النوادي عبر اختيار النادي الأقرب لمقر الدراسة منذ المرحلة الابتدائية وحتى مرحلة الجامعة، كنت محط اهتمام ورعاية المدربين في جميع النوادي انطلاقاً من التزامي بقواعد اللعبة وحبي لها ومثابرتي وقوة احتمالي، وقد كانوا يرون في تركيبة جسدي ما يؤهلني من خلال المثابرة للوصول للعالمية، وهذا الاهتمام كان ضمن معظم المحافظات فالجميع كان يوليني الاهتمام والمحبة وحالياً أتدرب في نادي ويدر جيم الذي يشرف عليه المدرب بشار الفنصة. أما بالنسبة لهذه البطولة فقد أشرف على غذائي وتمريني خبير التغذية والتدريب المهندس قصي اليوسف .
لماذا اخترت كمال اﻷجسام؟
بدأ عشقي لكمال اﻷجسام منذ أن كان عمري (12) عاماً من خلال تسجيلي في ناد رياضي بهدف اللياقة البدنية والتنحيف، حيث كنت أراقب اللاعبين وهم يتدربون بأجسادهم المميزة وقدراتهم العالية ، وهكذا كانت بداية المشوار ، و تتميز كمال الأجسام بكونها لعبة فردية تركز على قدرات اللاعب ﻹبراز أقوى وأفضل ما عنده .
5-ما هو طموحك كبطل؟
حلمي وطموحي أن أمثل وطني وأرفع علمه في أعلى بطولة على مستوى العالم .
6 -من هو مثلك الرياضي اﻷعلى؟
كل رياضي متميز هو مثلي اﻷعلى في تميزه، وكون الكمال لله سبحانه وتعالى أسعى دائماً للاستفادة والتعلم من نقاط تميز كل بطل أو ﻻعب .
7-نصيحة للاعبي كمال اﻷجسام؟
أن يتحلوا بالصبر والمثابرة فلا شيء يكون بين ليلة وضحاها، والأهم من هذا أن يحبوا اللعبة فالحب يجعل اللاعب ﻻ يشعر بالتعب أو اليأس مهما زادت صعوبات التدريب والحمية، بل إن حب اللعبة يدفع اللاعب ليبرز أعظم طاقاته الكامنة والتي لن تنتهي إلا بنهاية حبه لهذه اللعبة.
8- كيف كان دور العائلة بالتشجيع ؟
أقتدي بأبي وهو من أبطال حرب تشرين التحريرية الذي ربانا على حب الوطن والعمل والمثابرة للارتقاء به بين اﻷمم في كل عمل ودراسة ومجال نسلكه .
9- ماذا يعني لك التفوق ببطولة الجمهورية؟
أعظم فرح في الحياة هو فرح النجاح وإن شاء الله سأعمل جاهداً ﻷجعل هذا النجاح باباً لنجاحات أكبر وأفراح أعظم. كما أنني أحب أن أشكر كل من وقف معي وساندني ولو بكلمة منذ بداية الطريق وحتى اليوم والشكر موصول لكم في جريدة الفداء على هذه المبادرة الكريمة واللفتة النبيلة التي تهدف للمساهمة في عملية بناء الوطن كون الرياضة حياة.
البطل في سطور
مواليد 1/1/1998 يدرس في الجامعة العربية للعلوم والتكنولوجيا في كلية هندسة الصناعات الكيميائية. شارك في العديد من البطولات على مستوى حماة منذ عام 2014 وهو بعمر 16 عاماً ، وبجهده ومثابرته تطور تدريجياً عبر مراحل انتقالية ثابتة ومتوازنة توجتها مشاركته في بطولة رجال الدرجة الثانية لهذا العام وحصوله على المركز الثاني على مستوى الجمهورية .

 

 

الفئة: