شروط القروض في المصرف العقاري

العدد: 
15812
التاريخ: 
الخميس, 16 آب 2018

تتعدد أنواع القروض بحسب متطلبات المقترض..فمنها قروض شراء مسكن أو ترميم أو إنشاء..ومنها ماهو قرض شخصي...ولكل منها معاملة خاصة وشروط محددة على المقترض الإلمام بها وتحضير الوثائق المطلوبة حسب نوع القرض... فتحت الآن القروض بجميع أنواعها...وكل قروض الشراء تحتاج إلى وديعة..بينما التي تمشي بدون وديعة فهي قروض الإنشاء والإكساء.
يطلعنا معاون مدير المصرف العقاري /آدمون حنا/ على تعليمات القروض بمختلف أنواعها فيقول: إن قرض الشراء يحتاج لوديعة وسقف القرض هو خمسة ملايين ليرة سورية بوديعة مليونين ونصف لمدة ثلاثة أشهر، أما قرض الإكمال دون وديعة يعطى ثلاثة ملايين ليرة سورية, قرض إنشاء مسكن دون وديعة ٣ ملايين و٣٠٠ ألف ليرة سورية قرض إكمال مسكن بوديعة ٣٦٠٠٠٠٠ ليرة سورية وقرض الترميم يعطى أيضاً بدون وديعة مليوني ليرة سورية وهذه القروض تصرف على دفعات أولى وثانية وثالثة.. ويحق للمودع الاستفادة من الوديعة بعد سحبها مدة سنة كاملة وعن فوائد القرض السكني أجاب: أن فائدة القرض السكني لمدة عشر سنوات هي ١١% سنوياً وفائدته لمدة خمسة عشر سنة هي ١١.٥% وقيمة القسط الشهري لكل مليون عامة هي ١٣٧٧٥ ل.س لمدة عشر سنوات و ١١٦٨٢ ل.س لمدة خمسة عشر سنة  القرض الشخصي هناك نوعين من القروض منها فردي ومنها ما يخص الفعاليات والجمعيات.
 وأوضح حنا عنها أن سقف القرض الخاص بالفعاليات والمهن العلمية والتجار والمستثمرين هو عشرة ملايين ليرة سورية.. ويحق لكل مكتتب أخذ ٤ ملايين ليرة سورية ضمن محددات الدخل والتكلفة (للشقة أو المشروع) لمدة عشر سنوات بفائدة قدرها 5ر9% وقسط المليون لمدة عشر سنوات بالجمعية فائدته هي ١٢٩٤٠ ل.س أما عن قرض الأشخاص فقسط المليون هو ١٤٩٣٢ ل.س بفائدة قدرها ١٣ % وشروط دخل الفرد يجب أن يكون القسط ٤٠% من قيمة الدخل وأي دخل يكون عليه حسم من مصرف آخر يتم التعامل معه بخصم الحسم وضربه بـ 5ر2 لحذف الناتج من الراتب ويجب أن يحقق الصافي مبلغاً لايقل عن ٣٤٤٣٨ ليرة سورية ليحق له أخذ قرض المليون ، وبهذه الحالة لا يحتاج كفيلاً لأن دخله  هنا هو كفيله، ويأمل حنا في نهاية الأزمة تخفيف القيود على منح القروض بما يخص الودائع.
إن صدور المرسوم التشريعي رقم /٢٦/ خفف عبئاً كبيراً في الحصول على الأموال المقترضة من المصرف العقاري فغالبية المقترضين بادروا للاستفادة من المرسوم وسددوا كامل مستحقاتهم وشكل المرسوم فرصة ومكسباً لتسوية أوضاع الجميع.

 

المصدر: 
حماة - جنين الديوب