استثمارات رياضية جديدة بحماة تنعكس إيجاباً على أنديتها الرياضية

العدد: 
15815
التاريخ: 
الثلاثاء, 28 آب 2018

 تفعيل الاستثمارات الرياضية في محافظة حماة شكلت محور الكثير من اللقاءات والمتابعات الإعلامية خلال الفترة الماضية لأنها تشكل عاملاً مهماً في تطوير القطاع الرياضي من خلال تأمين مبالغ مالية تسهم في دعم الأندية الفقيرة بالموارد لتغطية نفقات ألعابها المختلفة.
عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الرياضي بحماة فؤاد جنيد أوضح للفداء الرياضي أن اللجنة حصلت مؤخراً على موافقة مبدئية من الاتحاد الرياضي العام على إنشاء مول أو محال تجارية في الجهة الشمالية الغربية من الملعب البلدي الواقع في مدينة الباسل الرياضية يعود ريعها لكل أندية المحافظة ريفاً ومدينة بحسب نشاط كل نادٍ، وهذا سيكون إيجابياً للأندية وسيساعدها كثيراً في المضي قدماً في ألعابها.
ولفت إلى أن اللجنة تعمل حالياً على إقامة ملعب معشب صناعي ثانٍ في مدينة الباسل في ظل وجود أندية كثيرة تحتاج إلى إجراء تدريبات ولاسيما في الفئات العمرية مبينا أن مسبح الملعب البلدي بحاجة إلى إعادة صيانة لكنه سيكون بالخدمة قريباً وستكون عائداته لناديي الطليعة والنواعير.
وكشف جنيد أن الاتحاد الرياضي العام سيبحث موضوع إنارة الملعب البلدي مع وزارة الإدارة المحلية والبيئة وسيكون الحل بإعادة الاستثمار من جديد لأن إنارة هذا الملعب أصبحت ضرورة ملحة في الوقت الراهن لأن معظم أندية المحافظات تلعب على ملاعبها تحت الأضواء الكاشفة وهذا لا ينطبق حالياً على أندية المحافظة وخاصة الطليعة والنواعير اللذين يلعبان في الدوري الممتاز.
وبيّن عضو اللجنة التنفيذية أن هناك محاولات تبذل من أجل إنشاء ملاعب صناعية لأندية سلمية وقمحانة وعمال حماة كونها بحاجة ماسة إليها لوجود فرقهم في عداد أندية الدرجة الأولى مشيراً إلى أنه يتم العمل حالياً على وضع خطة صيانة صالة نادي سلمية الرياضية ضمن موازنة العام القادم من أجل ترميمها وإعادة تأهيلها.

 

 

الفئة: