50% جودة التعليم في مدارسنا مـــاذا عـــن جـــودة التعامـــل مــع الإعــلاميين؟

العدد: 
15818
التاريخ: 
الأحد, 2 أيلول 2018

يؤكد مدير التربية يحيى عبد الغني المنجد في كل مناسبة ومنها لقاءنا المفتوح معه أنه يتعامل بتعاون مع شكاوى المواطنين ومع استفسارات الإعلامين وفي مناسبة أخرى أكد أنه على استعداد للرد عبر الواتس أو غيره من وسائل التواصل الاجتماعي .
وأكد السيد المنجد أن مكتبه مفتوح الاستقبال أي مراجع وأنه خصص يوم الاثنين لاستقبال المراجعين .
أما بخصوص العلاقة مع الإعلاميين فمن خلال حوار الزملاء وتتالي أسئلتهم تبدو غير جيدة وغير بناءة فاستفسارات أحد الزملاء في المناطق للمجمع الإداري يحتاج الإجابة عنه لموافقة مدير التربية أو المكتب الصحفي ويؤكد المنجد أن هذا توجيه الوزارة لكنه في النهاية أكد أنه سيتم التوجيه للتعاون مع الإعلاميين .
ونحن نعلق مع المحبة والتقدير إن كان أي استفسار أو مراجعة يحتاج للاتصال مع السيد مدير التربية حتى لو كان الصحفي قد راجع مدير التربية فنسأل ألا يصب هذا في خانة البيروقراطية ولماذا هناك عدة مديرين مساعدين ومديري دوائر ..هذا عدا عن السؤال عن المجمعات التربوية المفترض أن تكون مديريات التربية مصغرة ..
مستوى الطلاب
أما مستوى الطلاب عموماً فيقول أنه متعلق بنسبة النجاح وهو 50% ولكنه يتحسن 8-10 % سنوياً ولكن السيد المنجد اغفل أن أي طالب لايستطيع أن يحصل علامات النجاح مالم يكن قد خضع لمشيئة بعض المدرسين بتلقي دروس خصوصية مأجورة وكذلك اعتبر أن جودة التعليم هي 50% إذا ارتبطت مع نسبة النجاح ولكنه بدا متفائلاً بأنها سترفع إلى 70% هذا العام مع تأهيل عدد من المدرسين المختصين .
الأزمة
وأكد المنجد أن تراجع مستوى وجودة التعليم مرتبط بالأزمة فقد كان مخططاً أن يكون الدوام حتى الساعة (4) مع استراحة نصفية وأن يحل الطالب وظائفه  خلال الدوام .. وهذا يعني .. والكلام هنا للمحرر أن الطالب سيفهم المنهاج فهماً كاملاً ولن يحتاج إلى دروس خصوصية .. وأنه لن يقضي سحابة العام بدون مدرس لإحدى المواد وهذا حصل في شهادة التعليم الأساسي بمدرسة ضاحية تشرين ويبدو أن الحالة تكررت حسب ما أكد الزملاء خلال مداخلاتهم .
 

 

 

الفئة: 
المصدر: 
أحمد عبد العزيز الحمدو