مشفى السقيلبية الوطني.. نقص في الكادر الفني والتمريضي

العدد: 
15819
التاريخ: 
الاثنين, 3 أيلول 2018
اتخذ الواقع الصحي في الغاب منحدراً مريراً من المشكلات والمعوقات التي واجهته خلال الأزمة واليوم يشهد هذا الواقع تأرجحاً مابين وبين، وذلك لخروج معظم المستوصفات التابعة لوزارة الصحة عن الخدمة  فكل الحمل وقع على عاتق مشفى السقيلبية الوطني الذي قدم ويقدم جميع الخدمات والتسهيلات للمرضى والجرحى ..
زارت الفداء مشفى السقيلبية واستطلعت واقع العمل فيه بكل أقسامه وتجهيزاته والتقت عدداً من المرضى وتحدثت إليهم وتوجهت لهم بالسؤال التالي ماهو رأيكم بالخدمات والرعاية الصحية التي يقدمها المشفى وهل هناك أي تقصير من الممرضين أو الأطباء؟
أبو محمد يصطحب ابنته المكسورة يدها لمراجعة الطبيب للاطمئنان عليها حيث قال :الخدمة مقبولة والعلاج مجاني كانوا متعاونين مع حالة ابنتي كل الأدوية أخذتها من صيدلية المشفى حتى الصور وأنا أقصد المشفى الوطني لأن حالتي المادية لاتسمح لي بالعلاج في المشافي الخاصة 0
بعد هذا الاستطلاع والجولة على المشفى يلفت النظر رغم هذا الازدحام والاكتظاظ بالمرضى والعاملين موضوع النظافة مقبول وللحديث عن كل مايخص المشفى التقينا الدكتور مدير المشفى الوطني بالسقيلبية عصام هوشة وكان الحوار التالي:
ماهي الخدمات التي يقدمها المشفى؟ وماهي أكثر العيادات نشاطاً وحركة؟
أجاب: كل الخدمات التي تخص المواطن مقدمة مجاناً وكل العيادات فعالة بدون استثناء وتقدم خدماتها على أكمل وجه وأكثر العيادات إقبالا  هي العيادة العصبية والعظمية لكثرة حوادث السير في الصيف  والطبقي المحوري فعال جداً ومجاني ولايقل عن عشرة حالات يومياً طبقي محوري والأشعة متوافرة بكل فروعها صور العظام والصدر والظهر والجمجمة وغيرها والمخبر يومياً لايقل عن 300تحليل مخبري وقسم الأطفال قسم مميز جداً ويحتوي خمس حواضن.
ماهو عدد العاملين في المشفى من ممرضين وأطباء وماعدد الأسرة المتوافرة؟ وعدد المرضى؟
قال هوشة: عدد الممرضين والقابلات المتواجدات فعلياً
تمريض جامعي 1  وتمريض 188 وقبالة 34 ـ المجموع 223
-عدد الممرضين والقابلات وفق القرار 4/ت
تمريض جامعي 20 ـ  تمريض 283 ـ  قبالة 47 ـ مجموع 350
عدد الممرضات القابلات المتوقع خروجهن عن المعاش2
عدد المرضى المقيمين خلال الثمانية الأشهر الماضية 11240مريضاً
خدمة المرضى11579خدمة.
ماهو عدد المراجعين في العيادات وماهو عدد العمليات الجراحية وماهو عدد الصور الشعاعية والتحاليل والمعالجة الفيزيائية والكلية الصناعية والتخطيط والولادات الطبيعية والعناية المشددة؟
إحصائية كاملة خلال ثمانية أشهر من عام 2018كالتالي :
عدد المراجعين في العيادات 21064مراجعاً.
 2949عملية جراحية ـ  218761 تحليلاً مخبرياً ـ  29886 صورة شعاعية ـ  1659كلية صناعية ـ 1678 معالجة فيزيائية ـ 532 عناية مشددة ـ  10503 تخطيط ـ  248 ولادة طبيعية ـ  39786إسعاف.
ماهي الصعوبات والمعاناة التي يعانيها المشفى؟
رجح الدكتور عصام إلى أن المعاناة التي يعانيها المشفى يعود لعدة أسباب :
أولها :نقص في العناصر التمريضية معظمها عناصر كهلة وليست عناصر شابة ونقص شديد بالكادر الفني الممثل بفنيي عناصر الأشعة وفني التخدير وفني الصيدلية وفني المخبر ونقص شديد في أعداد الأطباء معظمهم سافروا نتيجة الظروف الأمنية ويوجد لدينا نقص في عدد الأطباء ببعض الاختصاصات النوعية التي نعاني منها كثيراً جراحة عصبية لايوجد ولا طبيب جراحة أوعية ولاجراحة صدرية كل مايخص هذه الحالات غير متوافر مما يضطرنا تحويل مريض هذه الحالات إلى مشفى حماة الوطني أو الساحل.
ويعاني المشفى من نقص في عدد الأطباء المقيمين فقد عانى مشفى السقيلبية  من التمييز بينه وبين المشافي الأخرى فمثلاً مشفى مصياف يتواجد فيه ثلاثة أطباء مقيمين بينما مشفى السقيلبية يتواجد فيه طبيب أطفال مقيم ونعاني من نقص كبير في الكادر الطبي حتى بعض الأجهزه كان فيها نقص ولكن استكملنا أكثر 90بالمئة من الأجهزة وتمت صيانتها ونعاني من انعدام المستخدمين في المشفى.
ماهي الأقسام الجديدة التي تم افتتاحها وتزويد المشفى بأهم التجهيزات الحديثة؟
تم مؤخراً إعادة صيانة وإعادة إقلاع لبعض الأقسام حيث تم إعادة تجهيز قسم الكلية بأجهزة جديدة وصيانة الأجهزه القديمة وتم افتتاح جناح خاص بالأمراض الهضمية بالتنظير وخدمة جديدة متوافرة لأول مرة في حماة باسم(ERCB) وهذه الخدمة تقوم على استكشاف الحصيات المرارية أي القناة الجامعة الخاصة بالمرارة ويتم استقبال أكثر من ثلاث أو أربع حالات أسبوعياً. 
ومن المشاريع المقترحة لتطوير عمل المشفى توسيع قسم الإسعاف الخارجي وتركيب جهاز أشعة حديث ذو تقنية عالية ولدينا في المشفى جهاز لتحليل الهرمونات مجاناً وسيتم تزويد المشفى بجهاز (الماموغراف) وجهاز تحميل أفلام الأشعه بدلاً من طباعتها وتحميضها جهاز(CR) وللنظافة الصحيه دورها.
كيف تعالج المشفى نفاياتها الطبية؟
قال الدكتور هوشة : لايوجد لدينا مكان محدد للتخلص من النفايات في المشفى  ولكن يتم التخلص منها بجمع الحاويات بأكياس قمامة وكراتين خاصة بالإبر والمواد الحادة وبشكل يومي البلدية ترحلها صباحاً ويوجد لدينا عقد نظافة هو المسؤول وعقد تعقيم خاص.
هذا هو واقع المشفى الوطني بالسقيلبية لابد من الاهتمام بهذا الصرح الصحي وتزويده بالكوادر الطبية والإسعافية لأن نظام الصحة من القطاعات المهمة التي  يتطلبها مجتمعنا السوري وخصوصاً في ظل الظروف العصيبة والموجات العنيفة التي شهدها واقعنا الصحي والمعيشي .
المصدر: 
حماة ـ الفداء