إصابة 4 مدنيين بجروح جراء استهداف الإرهابيين بقذيفتين مدينتي السقيلبية وسلحب بالقذائف الصاروخية

العدد: 
15824
التاريخ: 
الاثنين, 10 أيلول 2018

أصيب 3 مدنيين بجروح جراء استهداف المجموعات الإرهابية بقذيفتين صاروخيتين الأحياء السكنية في مدينة السقيلبية بريف حماة الشمالي.
فقد أطلقت المجموعات الإرهابية المنتشرة على محور قلعة المضيق قذيفتين صاروخيتين على الأبنية السكنية في مدينة السقيلبية بالريف الشمالي ما تسبب بإصابة 3 مدنيين بجروح متفاوتة الخطورة.
وأسفر الاعتداء الإرهابي عن إيقاع أضرار مادية بالممتلكات العامة والخاصة وبعض منازل المواطنين.
واستشهد أمس الأول 9 مدنيين وأصيب 20 آخرون ووقعت أضرار مادية في عدد من المنازل والممتلكات العامة والخاصة جراء اعتداء المجموعات الإرهابية المتحصنة في بلدة اللطامنة بالقذائف على مدينة محردة.
وحدة من الجيش العربي السوري ردت على مصادر إطلاق القذائف وألحقت بالإرهابيين خسائر بالعتاد والأفراد.
وينتشر في عدد من القرى والبلدات الممتدة قرب الحدود الإدارية لمحافظتي حماة وإدلب إرهابيون ينتمي أغلبهم إلى تنظيم جبهة النصرة وما يسمى (الحزب التركستاني) ويستهدفون أهالي المناطق المجاورة بالقذائف الصاروخية والهاون ما يسفر عن استشهاد وإصابة العديد من المواطنين أغلبهم من الأطفال والنساء.
وأصيب مدني بجروح جراء اعتداءات التنظيمات الإرهابية بعدد من القذائف سقطت على منازل المواطنين في سلحب غرب مدينة حماة بنحو 48كم.
فقد اعتدت التنظيمات الإرهابية المنتشرة في ريف حماة الشمالي بـ4 قذائف على المنازل في مدينة سلحب ما تسبب بإصابة مدني بجروح إضافة إلى وقوع أضرار مادية في المنازل والممتلكات.
مدفعية الجيش ردت على مصادر إطلاق القذائف ودمرت عددا من منصات الإطلاق ضمن مواقع وتحصينات التنظيمات الإرهابية.
والجيش يدمر منصات إطلاق قذائف صاروخية للإرهابيين ويقضي على عدد منهم في تل الصياد وكفرزيتا بريف حماة الشمالي
ونفذت وحدات من الجيش العربي السوري ضربات مكثفة على محاور أوكار محصنة وتجمعات لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة والمجموعات المرتبطة به في ريف حماة الشمالي.
حيث دمرت وحدة من الجيش بضربات نوعية آلية مصفحة ومستودع ذخيرة لإرهابيي ما يسمى (كتائب العزة) داخل جرف صخري حفره الإرهابيون الذين سقط العديد منهم قتلى ومصابين على تل الصياد شمالي بلدة كفرزيتا بالريف الشمالي.
ودمرت وحدة من الجيش منصات لإطلاق القذائف كانت التنظيمات الإرهابية تستخدمها في الاعتداء على التجمعات السكنية القريبة وأوقعت 5 قتلى بين صفوف الإرهابيين خلال رمايات دقيقة على تجمعاتهم في أطراف بلدة كفرزيتا التي تعد من أبرز معاقل تنظيم جبهة النصرة الإرهابي شمالي مدينة حماة بنحو 38 كم عرف منهم سامر سويدان الملقب (بابو تكس) وعبد العزيز معين سبيع.
ودمرت وحدات الجيش الخميس الماضي مستودع أسلحة وذخيرة ومقرات قيادة لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة والمجموعات المرتبطة به في ريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي.
وينتشر آلاف الإرهابيين والمرتزقة في بعض قرى ريف حماة الشمالي ومدينة إدلب وريفها منهم من تسلل من الأراضي التركية بدعم ومساعدة أنظمة إقليمية وغربية إضافة إلى مئات الإرهابيين الذين رفضوا التسويات بعد إحكام الجيش العربي السوري السيطرة على المنطقة الجنوبية والوسطى وريف دمشق وغيرها وتم نقلهم إلى إدلب.

 

المصدر: 
حماة- الفداء