أجهزة حديثة وتوسيع أقسامه 2150 عملية جراحية و184 ألف خدمة صحية لمشفى مصياف الوطني

العدد: 
15845
التاريخ: 
الأربعاء, 10 تشرين الأول 2018

يقدم مشفى مصياف الوطني خدمات صحية واسعة ومتنوعة للمراجعين المرضى والحالات الإسعافية على مدار الساعة ، بكفاءات طبية رفيعة المستوى في سائر الاختصاصات.

خدمات جليلة
حول خدمات المشفى خلال الربع الثالث من العام الجاري /2018/ واستثمار الأجهزة الحديثة فيه يقول الدكتور ماهراليونس مدير عام الهيئة العامة لمشفى مصياف الوطني:
يعد مشفى مصياف الوطني المركز الطبي الأول في المحافظة وأهم المراكز التي تتم إحالة المرضى إليها من كل المناطق والمحافظات في القطر، نظراً لما يزخر به من كفاءات طبية رفيعة المستوى ومايلقاه من رعاية ودعم كبيرين من الجهات المعنية العليا.
حيث إنه يضم جميع الأقسام والشعب الاختصاصية لمعظم الأمراض والحالات الإسعافية ،كما يضم كادراً طبياً مميزاً ومؤهلاً، وتغطي هذه الأطر الطبية والتمريضية والفنية ، خدمات المشفى الذي يتسع لـ /200/ سرير.
بالأرقام
وأكد الدكتور ماهر اليونس أن عدد المرضى الذين شملتهم خدمات المشفى خلال شهر أيلول الماضي بلغ/14842/مريضاً وخلال الربع الثالث من العام الجاري بلغ /42500/ مريض من بينهم /12/ ألف حالة إسعافية ونحو /22500/ مراجع لقسم العيادات الخارجية ، في حين تم إجراء /2150/ عملية جراحية متنوعة خلال الربع الثالث من هذا العام.
وأوضح الدكتور اليونس أن المرضى الذين شملتهم خدمات المشفى قدمت لهم مختلف الخدمات التشخيصية والعلاجية طبقاً لنوعية الحالة المرضية، من قبل الكوادر الطبية والتمريضية والفنية العاملة في المشفى على مدار الأربع والعشرين ساعة.
أجهزة حديثة
وأن المشفى شهد خلال العام الماضي رفده بأجهزة وتجهيزات طبية حديثة ومتطورة، تمثل بعضها بأجهزة تخطيط قلبية وأشعة وأجهزة غسيل كلى وإحداث قسم للصدرية مزود بأحدث الأجهزة الطبية ، وينتظر المشفى تزويده ورفده بمجموعة كبيرة من الأجهزة الطبية الحديثة الأخرى، مثل خفارات آلية للجراحة العصبية وإيكو دوبلر ملون للأوعية ،كما أن المشفى قدم خلال الربع الثالث من العام الجاري وما قبله الكثير من الخدمات الصحية المميزة والعمليات الجراحية المعقدة بالإضافة إلى الخدمات والحالات الإنسانية.
توسيع أقسامه وتحسينها
وكذلك تم توسيع وتحسين بعض أقسام المشفى وتوحيد بعضها الآخر من أجل ضبط وتحسين العمل ، وكذلك تطوير وتوسيع المخبر ، ووضع آلية عمل جديدة في أقسام المشفى بشكل عام ساهمت في تطوير وتحسين الخدمات للمرضى ،منها السرعة في إجراء العمليات الجراحية حيث إن الأطباء الاختصاصيين موجودون في قسم الإسعاف بشكل مستمر بحيث يدخل المريض إلى هذا القسم في حالة الإسعاف فتجرى له فوراً كل الفحوصات والتحاليل والصور، وإذا كانت حالته الصحية تستدعي العمل الجراحي الفوري تجرى له العملية ، أما في العمليات الباردة فتجرى للمريض خلال /48/ ساعة من دخوله المشفى وهناك حضور لرؤساء الأقسام بشكل دائم.
كما تتضمن الخطط المستقبلية للهيئة العامة للمشفى ، تحقيق التوسع التدريجي في توفير كل الأجهزة الحديثة وبما يلبي الخدمات الصحية المتزايدة عاماً بعد عام في مجال تقديم الخدمات النوعية للمراجعين المرضى.
 

 

الفئة: 
الكاتب: 
توفيق زعزوع