35 ألف هكتار .. للقمح الموسم القادم

العدد: 
15846
التاريخ: 
الخميس, 11 تشرين الأول 2018

 بلغت المساحة المخططة لزراعة القمح في الموسم الزراعي القادم 22590 هكتاراً مروياً و 12231 هكتاراً بالزراعة البعلية وبلغت المساحة المخططة لزراعة الشعير 8861 هكتاراً مروياً و 127552 هكتاراً بالطريقة البعلية.
وأوضح رئيس دائرة زراعة حماة  المهندس عبد المنعم الصباغ أن هذه المساحة هي مقاربة لمساحة العام الماضي لكن المساحات تراجعت خلال سنوات الأزمة لوجودها في مناطق ساخنة.
وأضاف تراجعت مساحات هذين المحصولين لصالح المساحات المزروعة بالنباتات الطبية والعطرية التي تحتاج أمطاراً أقل وكلفة أخفض.
وأشار إلى أن زراعة القطن مازالت متراجعة فهو يحتاج تكاليف كبيرة ويداً عاملة.. أما الضرر الحاصل على الأشجار (الزيتون والفستق الحلبي) فهو يتراوح بين 10 ـ 20%.
ويعدد الصباغ أسباب تراجع زراعة المحاصيل الرئيسية: ارتفاع تكاليف الإنتاج (وقود ـ أسمدة ـ مبيدات ـ أدوية زراعية) ووجود مناطق خارج السيطرة مثل (كفرزيتا ـ اللطامنة ـ مورك) وقلة اليد العاملة وقلة الأمطار والجفاف في السنوات الأخيرة. ووجود مساحات تقدر بـ 15% من الأراضي المشجرة وغير المشجرة لا يمكن الوصول إليها.

 

المصدر: 
حماة ـ أحمد الحمدو