توفيق حمدون زرياب حماة

العدد: 
15865
التاريخ: 
الأربعاء, 7 تشرين الثاني 2018

 هو محمد توفيق بن محمد علي حمدون من مواليد حماة 1898 
 ـ حصل على شهادة الدراسة الابتدائية عام 1911
 ـ تعلم  العزف على العود والقانون على أيدي بعض العازفين المشهورين  في حماة ليصبح مبدعاً في العزف مما أهَّلَهُ كي يتم تعيينه مدرساً للموسيقا عام 1925  في ثانويات  حماة, كما لقب بـ ( زرياب حماة )  
 ـ قام بتلحين عدة أناشيد  وطنية واجتماعية ومنها نشيد دار العلم والتربية الذي تم إنشاده  عند افتتاح مدرسة دار العلم  والتربية. 
 ـ عند مجيء محمد عبد الوهاب إلى حماة عام 1940  استمع إلى عزف توفيق حمدون على العود والقانون  مما جعل محمد عبد الوهاب يعرض على توفيق حمدون الانتقال إلى القاهرة ليكون أستاذاً في الكونسرفاتوار للموسيقا, إلا أن توفيق حمدون اعتذر عن ذلك. 
  ـ تتلمذ على يديه الكثير من الموسيقيين في حماة, وأن قسماً منهم أصبحوا أساتذة موسيقا في حماة أذكر منهم: يحيى السراج (ملحن نشيد الجزائر) ويعقوب شوقي  وظافر الإمام. 
 ـ أحيل على التقاعد عام 1966 إلا أنه استمر بتدريس الموسيقا من خارج ملاك التربية حتى عام 1975. 
  ـ من قصيدة ( زرياب حماة) التي نظمها الدكتور وجيه البارودي بعد سماعه لإحدى مقطوعات توفيق حمدون  الموسيقية  أسوق هذا البيت : 
 وأسمعها وفي أذني وقر      
                   فلو همست بخاطرها شعرتُ 
 ـ توفي عام 1986 حيث شيع  إلى مثواه الأخير بموكب مهيب.

الفئة: 
الكاتب: 
معتز البرازي