شيخ الصاغة الياس بن منصور سمعان 1850/1930

العدد: 
15866
التاريخ: 
الخميس, 8 تشرين الثاني 2018

هو صاحب صنعة يشهد له ( بحرفيته ومعلميته في الصاغة) 
السيد الياس بن منصور سمعان, تولد حماةـ حي المدينة 1850 ـ 1930‏‏‏‏ 
متعلم يجيد القراءة والكتابة بشكل جيد ما جعل منه إضافة لشيخ الصاغة شخصية معروفة في ذلك الوقت بين أفراد المجتمع الحموي.‏‏‏‏ 
كان شيخ الصاغة ( أو شيخ الكار ) المهنة الأساسية في حياته معلم صاغة حيث علم الكثير من الصاغة بعد أن أمضوا في العمل لديه لسنوات ومنهم أصحاب محال للصاغة حيث ورثوا هذه الحرفة لأبنائهم لغاية الآن.‏‏‏‏ 
من المعروف عن شيخ الصاغة الياس سمعان أنه يتأخر عن مكان عمله وذلك لسبب توقفه المستمر عند أصحاب المحال في سوق الطويل وما قبله لأجل قراءة الرسائل وأحياناً يقوم بالرد عليها نزولاً عند رغبة أصحاب الرسائل بسبب الأمية السائدة في ذلك الوقت.‏‏‏‏ 
من عادته أن يخرج من منزله الكائن في حي المدينة الساعة السابعة صباحاً, هكذا كان أصحاب المحال يفتحون أبوابها نظراً لتعاملهم مع أبناء الريف الذين يقصدون المدينة باكراً والعودة باكراً.‏‏‏‏ 
هكذا كانت المدينة بكاملها تنشط فيها الحركة والبركة التجارية والعادية صباحاً، فيصل إلى مكان عمله متأخراً بسبب الوقوف هنا وهناك لأجل قراءة الرسائل وغالباً مايصل بعد الساعة الحادية عشرة ظهراً وحين يسأل عن هذا التأخير, قد يعود بالضرر على صنعته فيقول ( عندما أسمع من أحد أصحاب الرسائل كلمة الله يسلم (هالتم) الله يجعل لك في كل خطوة سلامة ويحميلك بيتك أكون اغتنيت وأخذت حقي والغنى من رب العالمين. 
وللشيخ الياس بن منصور سمعان ( كتاب منسوخ بخط يده في غاية الروعة والجمال وهذا دليل سعة علمه وحسن خطه الذي يضاهي أجمل خطوط الخطاطين بعنوان (كتاب السواعي أو كتاب الصلوات) مؤرخ بعام 1879 أي إن عمر الشيخ الياس بن منصور سمعان كان تسعة وعشرون عاماً كذلك يوجد في صفحاته الأولى والأخيرة تواريخ ولادة أولاده بحبر الكوبيا, وهو أكثر من خمسمائة صفحة قياس 16 سم ×11 سم سماكة 5 سم وهو بحاجة إلى الترميم, كي يصلح للتداول بين القراء.‏‏‏‏ 
 

 

الفئة: 
الكاتب: 
أكرم ميخائل اسحاق