تطبقها الصحة في سلمية برامج ضبط الجودة والعدوى ..خطوة للارتقاء بالخدمات الصحية

 برامج ضبط 1 31838

   تطبيق تحسين جودة الخدمات الصحية المقدمة في المراكز الصحية ، يحتاج لجهد ووقت ، ويلبي حاجة المستفيدين ، ويحد من انتشار الأمراض بالعدوى ، ويؤدي لتحسين النظام الداخلي للمراكز باستمرار ، بما يتناسب مع أهداف النظام الصحي المتطورة ومع تغير احتياجات الآخرين .
  وبدأت منطقة سلمية ، ضمن عمل مديرية صحة حماة ، بتطبيق برامج ضبط الجودة والعدوى ، بشكل دقيق والتزام كبير ، ويعد هذا العمل خطوة هامة للارتقاء بواقع الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين ، ويحد من انتشار الأمراض وانتقالها بالعدوى ، ويلقى هذا الأمر اهتماماً كبيراً من مديرية صحة حماة ، التي تتابع بشكل مباشر وميداني الإجراءات التي تتخذها منطقة سلمية الصحية لتنفيذ هذه البرامج .

 الفداء تواكب
   صحيفة الفداء وانطلاقاً من حرصها على صحة المواطنين والمصلحة العامة ، واكبت جولة لمديرية الصحة ومنطقة سلمية الصحية ،  على بعض المراكز الصحية ، للاطلاع على مدى تطبيق خطوات هذه البرامج .
ولتسليط الضوء على برامج ضبط الجودة والعدوى ، وأهمية التطبيق،  كان لنا لقاء  مع مدير الصحة أحمد جهاد عابورة  ، الذي حدثنا قائلاً : تلقى هذه البرامج وتطبيق المعايير بدقة ، الاهتمام الكبير لدى المديرية ، لأهميتها ودورها الكبير في تقديم خدمات صحية للمواطنين بالشكل الأمثل .
وأتابع مباشرة وميدانياً الإجراءات المتخذة بالمراكز الصحية ، ومنطقة سلمية الصحية من المناطق الصحية المهمة التي تقدم خدمات صحية كثيرة ومتنوعة لشريحة كبيرة من المواطنين على امتداد مساحة جغرافية شاسعة ، ولقد خطت خطوات هامة ومتقدمة بتطبيق خطوات ضبط الجودة ، وإجراءات ضبط العدوى بمراكزها الصحية .
إجراءات تحسين الجودة
  فتحسين الجودة يتضمن مجموعة من الإجراءات المنظمة والأنشطة الهادفة لرفع مستوى النظام الصحي الحالي ، لكي يعمل بطريقة أفضل ، وتم تشكيل لجنة وفريق عمل مختص بتحسين جودة الرعاية الصحية ، وتحديد منسق بالمركز الصحي لمتابعة الأنشطة المتعلقة بذلك ، ووضع توصيف وظيفي للمنسق، وخطة سنوية ، ونظام عمل لمتابعة ومراجعة وتقييم خطة وأنشطة المركز ، وتوثيق كل ما يتم بشأن ذلك .
اللجنة
   ويضيف د . عابورة قائلاً : لجنة تحسين الجودة مؤلفة من مجموعة من العاملين الصحيين المؤهلين بمركز منطقة سلمية الصحي ، والتي ستقود عملية تحسين جودة الخدمات المقدمة بالمراكز الصحية على مستوى المنطقة من حيث التخطيط والتنسيق والإشراف والمتابعة مع المعنيين بالأمر .
عملها
  وسيتم بالمرحلة الأولى من عمل اللجنة ، التركيز على عدد محدد من المراكز الصحية ، لتطبيق نظام تحسين الجودة فيها ، ومن ثم أخذ نتائج العمل والدروس المستفادة منه لتعميمها على بقية المراكز الصحية بالمنطقة .
مهامها
   ومن مهام عملها ، التعرف على الخدمات الصحية المقدمة بالمراكز والظروف التي تعمل بها ، ودراسة واقع المراكز الحالي ، وتحديد المشكلات ودراستها واقتراح الحلول المناسبة ، ودراسة تقييم مدى رضا متلقي الخدمة ، ووضع خطة تنفيذية محددة بإطار زمني ، ومن الضروري العمل كفريق واحد متكامل ، وبصراحة ومصداقية ، وبتواضع وباحترام مع الجميع ، والتواصل الجيد بين أفراد اللجنة ومع العاملين ، والموضوعية والابتعاد عن الحساسيات الشخصية ، وتقديم المساعدة والمشورة والتدريب بالعمل والابتعاد عن دور التفتيش والتهديد بالعقوبات ، والعمل انطلاقاً من الأولويات بالمراكز الصحية ، التي تعتمد على تحسين المظهر العام والنظافة العامة ومظهر اللوحات الإعلانية والبوسترات ولباس العاملين ولوحاتهم الإسمية ، من ترتيب الغرف والأثاث والتجهيزات وتوزيع الخدمات بما يلائم سهولة وراحة سير وتدفق المراجعين ، وتحقيق مهارات التواصل والمشورة وبناء العلاقات الطيبة مع المراجعين وأفراد المجتمع المحلي ، وتعزيز القدرات الإدارية بالمراكز في مجالات التخطيط وتوزيع المسؤوليات والمهام والتوصيف الوظيفي ، وللعلم إجراءات تطبيق الجودة يتم في المراكز الصحية الكبيرة من فئة ج ، بجميع المناطق الصحية بالمحافظة  .
إجراءات ضبط العدوى
كما يتم تطبيق إجراءات ضبط العدوى ومن ضمنها الخاصة بعيادات الأسنان والصحة الإنجابية والمخابر والإسعاف والضماد .
    وعن برنامج ضبط العدوى حدثنا  رئيس المنطقة الصحية بسلمية الدكتور رامي رزوق قائلاً : بناء على توجيهات مديرية الصحة ، بضرورة تطبيق إجراءات ضبط العدوى في مراكزنا الصحية، للحد من انتشار الأمراض المتنوعة ، لقد تم تنفيذ دورة تدريبية لمنسقي ضبط العدوى والمستخدمين في جميع المراكز ، تمحورت التدريبات حول التعريف بضبط العدوى والإجراءات التي تتم ممارستها من قبل العناصر الصحية ، للتقليل من انتقال العوامل المعدية ، وطرق العدوى التي تتم بسبب التماس المباشر وغير المباشر ـ والرذاذ ـ والانتقال عبر الهواء ـ والناقل العام والحشرات ـ ومن العاملين للعاملين والمرضى ـ ومن المرضى لغيرهم ـ والاعتماد على تنفيذ خطوات الوقاية من الإصابات بالأدوات الحادة وكيفية التعامل مع الدم وسوائل الجسم .
مبادئ الضبط
وأهم مبادئ ضبط العدوى ، تعتمد على غسيل اليدين، والتعامل والتخلص من الأدوات الحادة ، وتطهير الأدوات ، واستخدام أدوات الحماية الشخصية، والتعامل والتخلص الآمن من النفايات الطبية ، وتأمين بيئة نظيفة والحفاظ عليها ، واستخدام أدوات الحماية الشخصية من قفازات وأقنعة ومراويل ونظارات واقية وغطاءات الرأس .
اهتمام كبير
ويضيف د . رزوق قائلاً : وتلقى برامج تطبيق الجودة وضبط العدوى الاهتمام والدعم الكبير من مديرية الصحة التي تتابع هذه الإجراءات بشكل مباشر وميداني ، نظراً لأهميتها للارتقاء بأداء العاملين وتقديم أفضل الخدمات الصحية ، في ظل الكثافة الكبيرة للخدمات الصحية الوقائية والعلاجية التي تقدمها منطقة سلمية الصحية عبر مراكزها الصحية المنتشرة بالمدينة وريفها ، لشرائح المجتمع المتنوعة والكبيرة ، وعلى مساحة جغرافية شاسعة .
ختاماً :
يقع على عاتق مديرية صحة حماة ، ومنطقة سلمية الصحية مسؤوليات كبيرة بهدف تقديم الخدمات الصحية المتنوعة ، من وقائية وعلاجية وأحياناً إسعافية للمرضى ، وبرامج ضبط الجودة والعدوى من البرامج المهمة والضرورية لتقديم أفضل الخدمات الصحية ، والحفاظ على صحة المواطنين . 
حـسان نـعـوس