٢٤٤ ضبطاً بحق المخالفين والمعتدين على الأراضي الحراجية بالغاب - ٢٢٢ دعوة قضائية - إنتاج ٣٠٠ ألف غرسة

IMG 20210223 WA0023 da53b

IMG 20210223 WA0024 4f0f3

 

    بيَّنَ مدير الموارد الطبيعية في الهيئة العامة لإدارة وتطوير الغاب المهندس فايز محمد  ، أنه تم خلال العام الماضي  تنظيم/ ٢٤٤/ ضبطاً   بحق المخالفين والمعتدين على الحراج والأراضي الحراجية وإحالتها  للقضاء،  وإصدار / ٥٤/  قرار نزع يد للمعتدين على الأراضي الحراجية،  ومنها / ٣٨/ مصادرات و / ٢٥/ تفحيم و / ٥٨/ وضع يد و/ ٧٧ / قطع وتشويه و / ٤٦ / حرائق،  وبلغ عدد الدعاوي القضائية الحراجية / ٢٢٢/ دعوى ،  وحسم منها / ١٠٨/ دعاوى حراجية لصالح الدولة.
           قش وشق طرق
   
 وأوضح محمد أنه تم قش وترميم / ٣٩٥/ كم تقريباً من الطرق الحراجية، وشق / ٥٠/ كم تقريباً طرق حراجية في حراج شطحة والصقلية،  وتخصيص مساحة  / ٥٨٠٠/ م٢ عقارات أملاك الدولة للحراج.
               بالأرقام
      وأكد محمد أنه تم تنفيذ الخطة المقررة للتحريج الصناعي بالكامل / ٢٠٠/ هكتار، بالأضافة إلى / ١٠،٥/  هكتار لتثبيت حدود الحريق بالفريكة، وتم زراعة / ٨٧٨٠٠/ غرسة حراجية، على مساحة / ٢١٠/ هكتار تقريباً، في مواقع المسحل ومروج عناب وأبو كليفون ومقسم الكينا والحيدرية وجورين ومعرين والفريكة،و تنفيذ كامل الخطة المقررة لإنتاج الغراس/ ٥٠٠/ ألف غرسة،   وأنتاج / ٣٠٠/ ألف غرسة في مشتل سلحب، وبلغ إجمالي الأكياس المزروعة بالغراس / ٢١٠/ آلاف كيساً سيتم زراعتها مع موعد الزراعة المناسب. 
         خطة مشروع 
        التربية والتنمية
    وأضاف محمد أن خطة مشروع التربية والتنمية / ٣٥٠/ هكتاراً نفذت بالكامل، ونتج عنها / ٢٠٨/ أطنان حطب وقيد و / ٨/ أطنان حطباً صناعياً تم بيعها لذوي الشهداء والجرحى واستفادت منها / ٤١٦/ أسرة،  وتم منح / ١٦٥/ رخصة نقل حراجي و رخصة واحدة استصلاح عقار زراعي،  و رخصة مستودع حراجي،  و رخصة تفحيم حراجي،  و ثلاث رخص قطع أشجار منزلية، و رخصتي قطع مصدات رياح. 
       نشاطات إرشادية
    ونفذت  دائرة التنوع الحيوي والإرشاد الحراجي العديد من النشاطات الإرشادية بهدف نشر الوعي البيئي للمواطنين،  والتعريف بأهمية الغابات و الحفاظ عليها بالتنسيق مع الفعاليات والمنظمات و اتحاد الطلبة والمراكز البحثية،  لإعادة الغطاء النباتي الأخضر للمواقع التي تعرضت للحرائق، ضمن حملات التحريج التي أطلقتها وزارة الزراعة. 
       صعوبات بالجملة
  
  وأشار محمد إلى الصعوبات التي تعترض عمل مديرية الموارد الطبيعية  ،  كالعمالة الموسمية لثلاثة أشهر فقط للعمال المستخدمين في إطفاء الحرائق حيث تؤثر سلباً على كيفية التعامل مع إطفاء الحرائق لعدم وجود الخبرة الكافية،  والنقص في عدد الأطفائيات العاملة في الهيئة، ونقص في عدد الآليات الثقيلة ( تركسات و بلدوزرات)  لشق الطرق وخطوط النار مما يؤثر سلبياً على سرعة التدخل لإطفاء الحرائق الحراجية الوعرة، لذلك يجب دعم الهيئة بالإطفائيات اللازمة لإطفاء الحرائق وسقاية الغراس واستمراريتها،  وتعيين عمال الإطفاء بصفة عقود سنوية دائمة وتدريبهم على كيفية التعامل مع الحرائق،  ومشاركة المجتمع الأهلي بحماية الغابات والاستفادة من مخلفاتها .
                      حيدر أحمد