معرض الباسل للإبداع والاختراع 25 مخــترعــاً يتنــافســون لتقـديــم أفضـــل اخــــتراع رئيس الجمعية: مشاركتنا السابقة مثمرة وهذا العام مميزة

معرض ال dd08a

في كل بلد مخترع وموهوب ويجب علينا أن ننمي موهبته واختراعه ونشد على يده لتقديم أفضل مالديه، بهذه الكلمات بدأ حديثه رئيس فرع المخترعين بحماة المهندس محمد بسام شحادة مؤكداً أنه لدينا في فرع حماة عدد من المواهب والمخترعين الذين يجب علينا أن ننميها وندعمها بكل الوسائل مستفيدين من هذه الاختراعات في الحياة الاجتماعية والعملية.

مشاركتنا السابقة
وعن المشاركات السابقة يقول شحادة:
شارك فرع حماة للاختراع والإبداع بجميع المعارض التي كانت تقام بالتزامن مع معرض دمشق الدولي، كونه لدينا فرع خاص بالمحافظة ومشارك دائماً في المعرض، وفي كل عام نقدم أفضل الاختراعات والإبداعات ونحصل على جوائز قيمة وقد حصلنا على عدد من الجوائز الذهبية والفضية بالإضافة إلى المكافأة المالية وفي هذا العام لدينا عدد من المشاركات، خلال هذا الأسبوع سيتم رفع الأسماء والاختراعات والمشاركات إلى الوزارة لانتقاء أفضلها ومشاركتها في المعرض.
لم نستفد منها..!
وعن بعض المشاركات السابقة وماهو مصيرها بعد الحصول على الجوائز الذهبية والمكافأة المالية يقول شحادة:
للأسف الشديد بعد كل مشاركة يثني علينا الكثيرون وخاصة أن هناك مشاركات ومواضيع غاية في الأهمية وتوفر كثيراً من الأموال وخاصة القطع الأجنبية لكن للأسف لم يتم الاستفادة منها نهائياً، بل على العكس ارتد هذا العمل سلبياً على المخترع وتوقف عن تطوير اختراعه وربما باع مجهوده إلى قطاع خاص واكتفى.
إبداعات مهمة
يمكن أن نذكر من هذه المشاركات على سبيل المثال لا الحصر :
الدكتور مصطفى عبد الجواد بصناعة قهوة البشار والتي نالت إعجاب الكثير من حيث الطعم والرائحة والفائدة.
كما شارك مؤيد الحلاق بلمبدير مع معطر للجو بشكل تراثي وفني جميل هذا بالإضافة إلى مشاركة عبد الفتاح البني بجهاز رش ضبابي لرش المبيدات الحشرية وبكلفة قليلة جداً وأدوات بسيطة.
وشارك عبد الجبار كريج بجهاز تسخين وإطلاق بخار الماء كما شارك الدكتور محمد جرجنازي بجهاز لتصنيع نشارة الخشب من أغصان الأشجار، كذلك قصي ماجد السعدي بطاولة للعمليات الجراحية للحوض وهذه الطاولة غاية في الأهمية في غرف العمليات وخاصة لعمليات الحوض كون المستورد منها مكلفاً جداً.
وكذلك شارك مدير المعهد الصناعي الأول أيمن الشقيفي بعدد من الاختراعات والإبداعات التي نالت الإعجاب وحصلت على تقديرات ومكافأة مالية.
كما شارك المهندس بدر الدين سالمة بمادة مضادة للحريق وبكلف أقل من بسيطة، كذلك شارك جهاد البرازي بتصنيع فلاتر للمحركات وهي مهمة للسيارات وتصفية المحروقات من الشوائب والعمل على إطالة عمر المحرك.
كما شارك حمدو شحادة بناشر حرارة وموفر للطاقة للمدافئ، شارك مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك زياد كوسا ببحث يهدف إلى تطوير السياحة والمعالم السياحية داخل البلد وتعريف السائح على أهمية المعالم السياحية وعمرها ومكان وجودها على أرض الوطن.
وشارك كذلك محمد منتصر القاسم بجهاز توليد الطاقة الكهربائية من أمواج البحر وهذا الاختراع مهم في توليد الطاقة الكهربائية التي تعاني منها مؤسسة نقل الطاقة وهو يولد الطاقة الكهربائية النظامية للمنازل عن طريق أمواج البحر والتيارات البحرية.
هناك عدد من المشاركات الأخرى التي لايسعنا أن نذكرها جميعها ولهم ترفع القبعات وجميعها لها أهمية في حياتنا اليومية والعملية.
مشاركتي...
وعن مشاركته في المعارض السابقة كونه أحد المخترعين بالإضافة إلى صفته كرئيس جمعية المخترعين يقول شحادة:
شاركت بجميع المعارض التي قامت ومنها يمكن أن أذكر: شاركت في اختراع جهاز إعادة التوازن الكهربائي في جسم الإنسان وأحجار صناعية خفيفة الوزن ومقاومة للحرارة كما شاركت بجهاز رجاج بدون ضجيج عالٍ، وبدون محرك واستطاعات عالية جداً وتوفير للكهرباء ومفقس للبيض بالمنزل تستطيع ربة المنزل الاستفادة منه بشكل آني وبسيط لفقس البيض المنزلي، كما شاركت بمفتاح صمام الغاز بشكل آمن وسهل الاستعمال ويحافظ على الصمام وخاصة عند الفتح الأول كون الصمام يأتي من فرع المحروقات مضغوطاً ومع الاستعمال يصبح عاطلاً عن العمل ويحتاج إلى تبديل لكن للأسف الشديد بعض الجهات رفضت هذا الجهاز كونه يتعارض مع الاستفادة الشخصية.
كذلك شاركت بعدد من الأعمال والاختراعات الأخرى.
معاناة ومشكلات..
وعن المعاناة التي تقف أمام المبدعين والمخترعين يقول شحادة:
أول هذه المعاناة وهذا رأي جميع المخترعين أن تكون هناك حاضنة للمخترعين في حماة ترعاها جهة معينة وتكون تحت تصرف المخترعين حتى يستطيع المخترع تنفيذ أعماله بأقل النفقات المالية.
كذلك لايوجد مواد أولية لازمة للتصنيع ومن المفترض أن يكون هناك جهة معينة تستطيع استيراد هذه المواد بأقل التكاليف ومعفاة من الرسوم الجمركية يستطيع المخترع من خلالها توفير المال وعناء الحصول على هذه المادة.
ياسر العمر