تربية .. أسبوع الفرح في المدرسة

أسبوع الفرح 8c1ea

هو الأسبوع الأول من بداية العام الدراسي خاص بتلاميذ الصف الأول وكيفية الاهتمام والاعتناء بهم وتسريع عملية تفاعلهم وتكيفهم واندماجهم في المجتمع المدرسي .
الأسلوب الأمثل في إنجاح هذا الأسبوع:
1 ــ تشكيل لجنة استقبال لتلاميذ الصف الأول تتكون من :
معلمي الصف الأول بإشراف مدير المدرسة وبالتنسيق مع موجه المدرسة أو المشرف الطلائعي ولا مانع إذا حضر بعض أولياء المهتمين بأولادهم .
2 ــ قيام التلاميذ بجولة وبإشراف معلميهم على كافة مرافق المدرسة من غرف إدارة ــ صفوف ــ مناهل مياه ــ دورات ... وتعريفهم بآداب الاستئذان للدخول إلى غرفة الإدارة والصفوف وعدم الصعود للطوابق العليا والسطح وكيفية الترشيد في استخدام المياه والحفاظ على النظافة .
3 ــ إقامة حفل تعارف بين التلاميذ بإشراف معلميهم ولا بأس من وجودهم في مكان يتسع لهم جميعاً إن وجد وإدخال البهجة والسرور إلى نفوسهم .
4 ــ تخصيص قاعات الدراسة للصف الأول في الطابق الأول ما أمكن ذلك.
5 ــ القيام بعملية تزيين الصفوف من قبل التلاميذ وبإشراف ومساعدة معلميهم بالشكل المناسب .
6 ــ توزيع بعض القرطاسية والهدايا على التلاميذ وجعل المدرسة قوة جذب لهم .
7 ــ تعريف التلاميذ على المحيط المدرسي الخارجي القريب منها مؤسسة ــ مبنى حكومي ــ إرشادية ــ بلدية ــ القيام بجولة سريعة وغرس قيم السير بنظام وكيفية اجتياز الطريق وتوسيع مداركهم ...
8 ــ التنسيق بين معلمي الصف الأول وإدارة المدرسة على صرف تلاميذ الصف الأول قبل زملائهم من الصفوف الأعلى بدقيقة أو دقيقتين أو بتأخيرهم عن زملائهم لنفس الفترة الزمنية بحيث لا ينصرفوا مع باقي زملائهم في وقت واحد تلافياً لحدوث أي مكروه مصروفين بالرتل الأحادي وبإشراف معلميهم .
بعض المعلومات التي يتم ترسيخها أثناء أسبوع الفرح :
ــ كيفية المحافظة على كتبهم ودفاترهم وعدم حمل الحقيبة خلال الفرصة الأولى والثانية خارج الصف بل إيداعها في درج المقعد المخصص للتلاميذ.
ــ التأكيد على أن وجبة الإفطار ضرورية في المنزل .
ــ النوم باكراً والاستيقاظ باكراً وعدم التأخير في السهر للقدوم إلى المدرسة بحيوية ونشاط .
ــ في حال دوام التلميذ فترة بعد الظهر يؤكد على عدم قدومهم باكراً للمدرسة بل قبيل الوقت المخصص لذلك ( بمدة قصيرة) .
ــ مساعدة التلميذ على تنظيم نفسه وتكوين عادات صحية في جلسته وقراءاته ومشاهدة جهاز التلفاز وطعامه ونظافته بشكل عام .
مبررات هذا الأسبوع :
1 ــ وجود تباين في مستوى التلاميذ فمنهم من دخل رياض الأطفال ومنهم من لم تسمح له الظروف بذلك ومنهم من هيأته أسرته بشكل جيد للمدرسة وغيره من لم تهتم به أسرته وقد أكد مارتين هربرت في كتابه ( مشكلات الطفولة ) أنه ليس من المستغرب أن تظهر صعوبات الطفل الانفعالية منذ الأيام الأولى لدخوله المدرسة فقد تكون مسألة البدء في الحياة المدرسية مفعمة بالصعوبات ، لأنها تمثل تغيراً هاماً في نمط حياة الطفل .
2 ــ تأثيرات الأسبوع الأول من دخوله المدرسة وانعكاساته المستقبلية نفسياً وتربوياً على التلاميذ .
3 ــ التأكيد على ضرورة التفاعل والتواصل بين المدرسة والأسرة واستفسار أولياء التلاميذ عن أحوالهم من مختلف النواحي حيث يشكل الذهاب إلى المدرسة خبرة الانفصال الأولى عن الأسرة عند معظم الأطفال ، ومن الضروري أن تقوم الأمهات بمساعدة أطفالهن على الاستقلال في هذه المرحلة .
4 ــ تشجيع التلاميذ الذين يعانون من أمراض نفسية أو جسدية ورعايتهم رعاية أبوية بحيث نساعدهم على التغلب على ما يعانون منه مثل حالة انطواء ــ خجل ... واستضافة اختصاصيين .
ويطلب من إدارة المدرسة التقيد بما يلي :
1ــ ضرورة توزيع التلاميذ على الصفوف حسب الأحرف الأبجدية .
2 ــ ضرورة توزيع التلاميذ على الشعب بشكل متساو من حيث العدد في المدرسة الواحدة .
3 ــ تكليف معلمين ذوي خبرة وقدم للصف الأول .
الموجه المتقاعد خالد الخالد